مجلة الحقوق و العلوم الإنسانية, دراسات اقتصادية
Volume 14, Numéro 29, Pages 185-193

إستراتيجية التنويع الإقتصادي : حتمية العلاقة الثلاثية بين الجامعة، القطاع الصناعي و الحكومة

الكاتب : دقيش مختار .

الملخص

على الرغم من الوفرة المالية التي أتيحت للاقتصاد الجزائري إلا أن المشاريع التنموية المسطرة لم تصل، إلى حد معين، للأهداف المنشودة خاصة ما تعلق بتنويع مصادر الدخل الوطني خارج قطاع المحروقات؛ إذ أصبحت التبعية للقطاع الطاقوي السمة الثابتة للإقتصاد الجزائري، مع كل التبعيات التي تنجر عن ذلك والتي أكدتها التصريحات الأخيرة حول إعادة بعث الأنشطة المتعلقة بالاستثمار في الغاز الصخري. هذه التبعية جعلت من الإقتصاد والبلاد في عدم إستقرار وثبات مستمر نتيجة التغير المستمر في أسعار المحروقات دوليا ، وهو ما يرهن المشاريع التنموية الواعدة ويسهم في إبعاد الاستثمار سواء كان محلي أو أجنبي. فلقد صاحب إنخفاض أسعار المحروقات مراجعة السلطات العديد من النقاط لعل أهمها كان إعادة النظر في النفقات بشكل عام، مع التشديد على ضرورة تنويع الإقتصاد الوطني وإرساء منظومة تصنيعية قوية وصلبة في آن واحد. ولعل هذا الأمر يعتبر صعب إذا ما أخذنا في الحسبان القدرة التنافسية لكبريات الإقتصاديات الدولية، الدول الناشئة أو حتى تنافسية بعض الدول الإفريقية التي تتجه في مجملها إلى صياغة إقتصاد معرفي قوي. Abstract: The evidences show that national economic programmes, which have been undertaken by successive Algerian authorities, did not attain their planned purposes, viz. diversifying the economy outside hydrocarbons sectors. However, by the smash of oil price, authorities revised policies of public spending and centred its vision on diversify the economy. This issue seems to be hard to realise, one we consider the competitive intensity of leading emerging even some African economies, which tend to strengthen Knowledge economy.

الكلمات المفتاحية

إستراتيجية التنويع الإقتصادي : حتمية العلاقة الثلاثية بين الجامعة، القطاع الصناعي و الحكومة