دراسات اقتصادية
Volume 6, Numéro 3, Pages 142-152

مساهمة رأس المال البشري في خلق الميزة التنافسية في منظمات الأعمال

الكاتب : شتوح محمد .

الملخص

يشير مفهوم رأس المال البشري إلى النظرية التي وضعها (Gray Becker) في منتصف الستينات من القرن الماضي، حيث اُعتبرت بمثابة الانطلاقة الأولى لمجموعة الأبحاث التي درست أسباب النمو القوي المحقق خلال ما يعرف بالثلاثينات المجيدة..، فرأس المال البشري أي العاملون وليس الأموال، البنايات والأراضي..، دم الحياة النابض والمتدفق لديمومة المنظمة، وضمان بقائها واستمرارها في عالم الأعمال المتغير. فالمنظمة لا تهدف فقط إلى المحافظة على مواردها الحالية ولكنها تسعى دوماً إلى تطويرها وتنميتها للإبقاء على ميزتها التنافسية التي تتطلب التغيير الجذري في فلسفة الإدارة في نظرتها للموارد البشرية مع إحداث تغييرات جذرية في جميع الوظائف الأخرى من تحديد لفلسفتها وفحص للمتغيرات البينية وتقييم الفرص والتهديدات وجوانب القوة والضعف، ومن ثم تطوير الأهداف، وأخيراً متابعة وتطوير الإستراتيجية. Abstract: The concept of human capital refers to the theory developed by (Gray Becker) in the mid-sixties of the last century. The theory is deemed as the first breakthrough of research that has studied the reasons behind the strong growth achieved during what is known as the glorious thirties . The Human Capita i.e. the personnel and not solely the money, the buildings and the lands.., is the most vital element for the survival and the sustainability of any organization in a highly changing world. In fact, organizations not only strive to survive but to thrive and develop its competitive quality. This requires most of all a radical change in its management philosophy and its perception of human resources. This entails a change in all other function as far as its culture and atmospheric variables are concerned, evaluating its opportunities and threats; its strengths and weaknesses, and thereby its objectives and strategy.

الكلمات المفتاحية

مساهمة رأس المال البشري في خلق الميزة التنافسية في منظمات الأعمال