دفاتر المتوسط
Volume 5, Numéro 2, Pages 18-35

التعاون المتوسطي بمقاربة ثقافية

الكاتب : انيس طاية .

الملخص

المتوسط مركب جيوسياسي فريد متميز ونوعي بما يجمعه من محددات وخصائص ساهمت في حركية الحياة بشكل عميق وهي لاتزال احد أهم عناصر التقارب ومجال ومشروع مشترك ورهان يمكن الاعتماد عليه ،كما يعتبر الإرث الثقافي المتوسطي الذي شكله الجوار والتاريخ قاعدة انطلاق يمكن من خلالها التأسيس لعلاقات تعاونية تضامنية تهدف إلى إشاعة قيم التسامح والاعتدال والتعايش، وإلى إحداث التطور والتنمية العلمية والإنسانية التي من شـأنها جعل المتوسط منطقة رخاء وازدهار وتطور. تعتبر معالجة موضوع التعاون بين دول ضفتي المتوسط على قدر كبير من الأهمية لما يثيره من الإشكاليات العديدة في الآن ذاته، لسوء فهم واقع العلاقات بين دول الضفتين وطبيعة التفاعلات الحاصلة بينها بتسليط الضوء على العديد من المشكلات المغفلة أو التي يتم غض الطرف عنها، على غرار مشكلة سوء الإدراك الثقافي المتبادل بين دول الضفتين، الذي يعتبر متغيرا أساسيا في فهم ومعالجة العديد من الإشكاليات المتعلقة بجدوى أو عدم فعالية سياسات التعاون المنشود،بينما يظهر العلاج في تقديم مجموعة من الآليات بالاعتماد على المقاربة الثقافية التي يمكن من خلالها تأسيس تعاون حقيقي وفعال بين الطرفين المتوسطيين. The Mediterranean is a unique geopolitical complex with its unique characteristics that have contributed to the dynamics of life. It is still one of the most important elements of rapprochement, area, joint venture and reliable bet. The Mediterranean cultural heritage, which has been shaped by proximity and history, is a starting point for establishing collaborative cooperative relations. To promote the values of tolerance, moderation and coexistence and to bring about the development and scientific and human development that will make the Mediterranean a prosperous, prosperous and developing region. Addressing the issue of cooperation between the countries of the two shores of the Mediterranean is of great importance because of the many problems at the same time, the misunderstanding of the reality of the relations between the countries of the two shores and the nature of the interactions between them by highlighting many of the problems overlooked or overlooked, The mutual cultural misunderstandings between the two countries of the two shores, which is a fundamental variable in understanding and addressing many of the problems related to the usefulness or ineffectiveness of the desired cooperation policies, while the treatment shows a range of mechanisms based on the cultural approach through which the right cooperation can be established Effective and effective between the Mediterranean parties .

الكلمات المفتاحية

التعاون، الثقافة، المتوسط