مجلة الآداب و اللغات
Volume 12, Numéro 12, Pages 79-86

الـنـص الديني والمنـهـج الحضاري

الكاتب : محمد بلبشير .

الملخص

لمعرفة لغة النص الديني واستيعاب خصائصه أهمية كبرى في اكتساب الكفاءة لفهم الخطاب الديني وتمثله في الواقع الإنساني؛ حيث يتم الربط بين هذا الواقع الذي يعالجه باستمرار، بمعرفة خصائص هذا الواقع وتحديد الإجابات الشرعية على أسئلة العصر والواقع. ومن أجل تحقيق هذه المهمة ، لابد من وجود منهج للإجتهاد، وطريق علمي منهجي لاستنطاق النص الشرعي بأسئلة الواقع وتطوراته. فما المنهج الخاص للتعامل مع النص الديني؟ وما الأداة العملية لتحليل هذا النص واستنباط المفاهيم الحضارية منه؟ وعليه البحث يندرج في سياق المباحث التي تهتم بالفكر الإسلامي عموما وبالنص التأسيسي خصوصا(القرآن الكريم) هدفه تقديم أداة معرفية حديثة لتحليل النص الديني واستنباط المفاهيم الحضارية منه ، والوقوف على مقاصد الشارع من تطبيقها. وهذه الأداة المنهجية هي" المقصد" وسنحاول ربط هذا المفهوم بأصول علمية ذكرها علماؤنا ـ قديما وحديثا ـ ، ووظفوها في فهمهم وتعاملهم مع النص القرآني ، مع نموذج تحليلي من آي القرآن الكريم يوضح كيف يكون للمنهج المقصدي أثر قوي في فهم النص القرآني .

الكلمات المفتاحية

الـنـص - المنـهـج -الحضاري