مجلة الحقيقة
Volume 18, Numéro 1, Pages 245-258

المِعْرَاجُ الصُّوفِيُّ عِنْدَ ابْنِ الفَارِضِ بَيْنَ الرِّحْلَةِ فِي الشِّعْرِ الجَاهِلِيِّ وَالرِّحْلَةِ الُّروحِيَّةِ

الكاتب : زيناي طارق .

الملخص

يتجلى المعراج الصوفي في شعر ابن الفارض بوصفه يقوم على استبدال الموقف الوجودي والمرجعي المرتسم على محيّا الرحلة الشعرية المسبوقة بالوقوف على الأطلال، وتذكر الأحباب وما يتبع ذلك من الرغبة في تجاوز واقع الموت والفناء والخراب، بواقع آخر بديل مشرق تحفّه الأرواح يتم إنتاجه عبر متخيله الشعري، والذي يعكس تصورات خاصة بالعرفان الصوفي؛ بحيث يغدو هذا المعراج نموذجا روحيا متعاليا، يمتلكه العارف ككرامة إقرارا باستحقاقه مقام الولاية الكبرى.

الكلمات المفتاحية

المعمارية؛ المعراج؛ التصوف؛ ابن الفارض؛ الزمن؛ المكان.