مجلة الانسان والمجال
Volume 4, Numéro 2, Pages 167-188

دير* أطلس بني ملال من المركزية التاريخية إلى التهميش المعاصر

الكاتب : عبد الواحد فـنـيك .

الملخص

ملخص : تشكل المجالات الديرية مجالات مهمة جدا في توازن المنظومة المجالية ، بحكم موقعها الجغرافي كحلقة وصل بين العالية والسافلة، وكمجال انتقالي بين القمم الجبلية وصعوبة التضاريس والمناطق المنبسطة بالسهول، ودير أطلس بني ملال بحكم موقعه الاستراتيجي بين جبال الأطلس المتوسط الجنوبي وسهل تادلا، لعب أدوارا محورية في تاريخ المنطقة خاصة والمغرب ككل، لكن في العقود الأخيرة وبفعل التحولات التي عرفها انتقل الدير من مجال مركزي قادر على تحقيق التنمية إلى مجال ثانوي بل يعيش أزمة حقيقية ساهمت في طرد سكانه نحو المدارات المسقية للسهل. Abstract : The areas of the Dir (Piedmont) are very important areas in the equilibrium of the space system, because of its geographical position as a link between the high peaks and areas of the plain and the Dir Atlas Béni Mellal due to its strategic location between the southern mid-Atlas Mountains and the Tadla Plain. It has played very important roles in the history of the region in particular, and Morocco in general, but the transformation of Dir in recent decades has grown from a central zone able to develop to a secondary zone, and knows a real crisis, that facilitated the expulsion of its population towards the irrigated lands.

الكلمات المفتاحية

الدير ; الجبل ; السهل ; التنمية المجالية