مقاربات
Volume 5, Numéro 3, Pages 162-170

إشكالية الثقافة في العملية الترجمية

الكاتب : ضياف فاطمة الزهراء .

الملخص

تحتل الثنائية ترجمة-ثقافة حيزا كبيرا من اهتمام الدراسات الترجمية الحديثة، فلا يكاد أي مترجم أن يغفل دور العنصر الثقافي في العملية الترجمية. فعند الانتقال من لغة إلى أخرى يلمس المترجم ذلك الاختلاف الطارئ بين الضفتين، حيث لا يُحصر هذا الاختلاف في الخصائص اللسانية وإنما يتعداه إلى خلفية اللغتين، فالترجمة كما يقول جون روني لادميرال عبور بين ثقافات، إذن فالحديث عن الترجمة لا يتعلق فقط باللغة، ولكن هناك ما يفرض نفسه بقوة ولا يمكن إغفاله أو تجاهله، وهو البعد الثقافي في الترجمة، لاسيما أن النصوص هي نتاج ثقافة ووليدة بيئة معينة، وترجمتها –إلى العربية أو غيرها من اللغات إنما هو بالفعل انتقال من ثقافة إلى ثقافة أخرى مختلفة تماما. إذن فما الأهمية التي ينطوي عليها البعد الثقافي في العملية الترجمية؟ وهل يمكن للمترجم أن يترجم نصا مهما كان بمعزل عن بيئته وثقافته التي أُنتج فيها؟

الكلمات المفتاحية

الترجمة – الثقافة – البعد الثقافي- المثاقفة.