مجلة علوم اللغة العربية وآدابها
Volume 11, Numéro 1, Pages 124-136

إدوارد سعيد وتفكيك الخطاب الكولونيالي قراءة في كتابي الاستشراق والثقافة والامبريالية

الكاتب : مكاحلية صورية .

الملخص

ملخص: تهدف هذه الدّراسة إلى اكتناه الآليات المنهجيّة التي اتّكأ عليها إدوارد سعيد في كشف التواطؤ بين الخطاب المعرفي الغربي الموجّه لدراسة الشرق و السلطة الكولونياليّة، فمع بزوغ فكر الاختلاف إلى الساحة النقديّة تأثّر به إدوارد سعيد وراح يبحث في الأنساق المسكوت عنها في الإرث الثقافي الغربي الذي محوره أن الذات الغربية نموذج للحضارة و التقدم، أما ما هو خارج حدودها فهو مهمّش مسوّقة بذلك مشروعها الكولونيالي على أنّه هدف إنساني، ويعدّ بذلك كلّ من كتابي الإستشراق و الثقافة و الإمبريالية لإدوارد سعيد أحد المرجعيات المهمة في تأسيس خطاب ما بعد الكولونياليّة. Abstract:This study aims to draw upon the methodological mechanisms upon which Edward Said relied on revealing the collusion between the Western cognitive discourse directed towards the study of the East and the colonial authority. With the emergence of the idea of difference to the monetary scene, Edward Said was influenced by the Western cultural heritage, The Western self is a model of civilization and progress, but what is beyond its limits is marginalized, thus marketing its colonial project as a human purpose. Thus, the books of Orientalism, Culture and Imperialism by Edward Said are one of the important references in establishing the postcolonial discourse Of.

الكلمات المفتاحية

Keywords: Orientalism; discourse; colonialism; postcolonialism; Central ; الكلمات المفتاحية : الإستشراق؛ الخطاب؛ الكولونيالة؛ ما بعد الكولونيالية؛ المركزيّة.