المجلة الجزائرية للبحوث والدراسات التاريخية المتوسطية
Volume 4, Numéro 4, Pages 141-158

الجزائريون بين الصفة والمواطنة الفرنسية- قراءة في مرسوم التجنيس 1865-

الكاتب : سيدي عبد القادر سباعي . محمد برشان .

الملخص

اعترف مرسوم 14جويلية 1865 بالصفة الفرنسية "للأنديجان" المسلمين واليهود بالجزائر، ولكنّه حرمهم من المواطنة الكاملة ما دام أنّهم بقوا خاضعين لقوانين أحوالهم الشخصية الدينية. وحسب المرسوم ذاته فإنّ التجنيس أصبح الإجراء الوحيد لتحويل هؤلاء "الأنديجان" إلى مواطنين فرنسيين للحصول على مجموع الحقوق المدنية والسياسية هذا من جهة، ومن جهة أخرى فإنّ منح هذه المواطنة يفرض بالضرورة الخضوع للقانون المدني الفرنسي وليس إلى الانتماء الوطني فقط. The decree of July 14, 1865, recognized the French name « Andijènes », the Muslims and Jews in Algeria, but it deprived them of full citizenship as long as they remained subject to the laws of their personal religious status. According to the same decree, naturalisation became the only way to convert these « Andijènes » to French citizens and obtain the totality of civil and political rights. On the other hand, the granting of citizenship required the submission to French civil law and not only national affiliation.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الصفة الفرنسية- المواطنة- القانون الشخصي- الحقوق السياسية- القانون المدني- التجنيس. ; Keywords: French citizenship- citizenship- personal statuslaw- political rights- civil code- naturalization