المشكاة في الاقتصاد التنمية و القانون
Volume 1, Numéro 3, Pages 68-102

اﻟﺗﻧوﯾﻊ اﻻﻗﺗﺻﺎدي وﺑداﺋل اﻟﻧﻣو ﻓﻲ اﻟﺟ ازﺋر.

الكاتب : كمال سي محمد .

الملخص

ﺗﺳﺗﻬدف ﻫذﻩ اﻟد ارﺳﺔ ﻫدﻓﯾن ﺣﯾث ﺳﻧﻘوم أوﻻ ﺑﻘﯾﺎس ﻛﻔﺎءة اﻟﻘطﺎﻋﺎت اﻻﻗﺗﺻﺎدي 19) ﻗطﺎع( ﺑﺎﺳﺗﺧدام ﻧظرﯾﺔ اﻟﻣﺑﺎرﯾﺎت وﻣن ﺧﻼ ﺗﻘﯾﯾم اﻟﺗﺧﺻﯾص اﻟﻣوﺟﻪ ﻟﻬذﻩ اﻟﻘطﺎﻋﺎت ﺧﻼل اﻟﻔﺗرة اﻟﻣﻣﺗدة ﻣن 1975 إﻟﻰ 2014، أﻣﺎ اﻟﻬدف اﻟﺛﺎﻧﻲ ﻓﺗﻣﺛل ﺗﺣﻠﯾل اﺛر اﻟﺗﻧوﯾﻊ اﻻﻗﺗﺻﺎدي ﻋﻠﻰ اﻟﻧﻣو ﻓﻲ اﻟﺟ ازﺋر ﺑﺎﺳﺗﺧدام ﻧﻣوذج اﻻﻧﺣدار اﻟذاﺗﻲ ﻟﻠﻔﺟوات اﻟﻣﺗﺑﺎطﺋﺔ اﻟﻣوزﻋﺔ (ARDL)، ﻛﻣﺎ ﻗﻣﻧﺎ أﯾﺿﺎ ﺑوﺿﻊ ﺑداﺋل ﻟﻠﻧﻣو اﻻﻗﺗﺻﺎدي وﻣﻊ ﺗﻌدد ﻫذﻩ اﻷﻫداف ﺗوﺻﻠت اﻟد ارﺳﺔ ﻫﻲ اﻷﺧرى إﻟﻰ ﻣﺟﻣوﻋﺔ ﻣن اﻟﻧﺗﺎﺋﺞ واﻟﺗﻲ ﺟﺎءت ﻛﺎﻷﺗﻲ : .1 ﯾﺑدو ﺟﻠﯾﺎ أن ﻗطﺎع اﻟزراﻋﺔ ﻫو أﺣﺳن ﻗطﺎع ذو ﻛﻔﺎءة ﻓﻲ اﻟﻔﺗرة اﻟﺣﺎﻟﯾﺔ ﺣﯾث ﻗدر ﻣﻌﺎﻣل أرس اﻟﻣﺎل ﻓﻲ اﻟﻔﺗرة اﻟﻣﻣﺗدة ﻣن 2000إلى 2014 بأكثر من 900 وحدة و هي 3 أﺿﻌﺎف ﻛﻔﺎءة اﻟﻘطﺎع ﺧﻼل ﻋﻘد اﻟﺗﺳﻌﯾﻧﺎت و37 ﺿﻌف ﻣﻘﺎرﻧﺔ ﺑﺎﻟﻔﺗرة اﻟﺛﺎﻧﯾﺔ ﻣن 1995 إﻟﻰ 1990 ﻛﻣﺎ ﻧﺳﺗﻧﺗﺞ أن ﻗطﺎع اﻟﻔﻧدﻗﺔ واﻟﻣطﺎﻋم ﻣن اﻟﻘطﺎﻋﺎت ذات اﻟﻣﯾزة ﻧﺳﺑﯾﺔ ﻓﻲ اﻟﺟ ازﺋر ﻓﻲ اﻟﻣﻘﺎﺑل اﺣﺗل ﻗطﺎع اﻟﻣﺣروقات اﻟﻣرﺗﺑﺔ اﻟﺛﺎﻟﺛﺔ ﻛﻘطﺎع ﻛﻔؤ ﻓﻲ اﻻﻗﺗﺻﺎد اﻟﺟ ازﺋري. .2 أظﻬرت ﻣﺻﻔوﻓﺎت اﻟد ارﺳﺔ ﻣن ﺧﻼل اﺳﺗﺧدام theory Game أن ﻗطﺎع اﻟز ارﻋﻲ ﻟﻪ أﻛﺑر ﻣﯾزة ﻧﺳﺑﯾﺔ وأن ﻗطﺎع اﻟﺑﻧﺎء وﻗطﺎع اﻟﻣﻧﺎﺟم ﻫﻲ أﻓﺿل اﻻﺳﺗ ارﺗﯾﺟﯾﺎت اﻟﻣﺛﻠﻰ ﻣن ﺧﻼل ﻣﻌﯾﺎر أﻗﺻﻰ-ادﻧﻲ ﻗﯾﻣﺔ Maximin- Minimax Criterion .3 إن ارﺗﻔﺎع %1ﻓﻲ ﻣؤﺷر اﻟﺗﻧوع اﻻﻗﺗﺻﺎدي Herfindahl-Hirshmanﺧﻼل ﻓﺗرة اﻟد ارﺳﺔ ﺻﺎﺣﺑﻪ ﺗﺄﺛﯾر ﺳﻠﺑﻲ ﺑﻣﻘدار ﯾﺳﺎوي%0.8 ﻓﻲ اﻟﻧﻣو اﻻﻗﺗﺻﺎدي. .4 ﻣن اﻟﻧﺗﺎﺋﺞ ﯾﺗﺿﺢ أﯾﺿﺎ وﺟود 4 ﻗطﺎﻋﺎت ﻓﻘط ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ وﺿﻊ أﺣﺳن ﺑدﯾل ﻣﺗﻔﺎﺋل واﻟﺗﻲ ﺗﺳﺎﻫم أﻛﺛر ﻣن وﻫو 10% وهي كل من قطاع الزراعة و التجارة، النقل و أخيرا البناء و التشييد في حين هناك قطاع وحيد وهو المحروقات يساهم أكثر من 20% أﻣﺎ ﺑﺎﻗﻲ اﻟﻘطﺎﻋﺎت ﻓﻛل ﺗﺳﺎﻫم ﻓﻲ اﻟﻧﻣو اﻟﻌﺎم ﺑﻣﻌدﻻت ﺿﻌﯾﻔﺔ ﺗﺗ اروح ﺑﯾن 0.2 و.%2 .

الكلمات المفتاحية

اﻟﻧﻣو اﻻﻗﺗﺻﺎدي، اﻟﻘطﺎع اﻻﻗﺗﺻﺎدي، اﻟﺗﻧوع اﻻﻗﺗﺻﺎدي، ﻧظرﯾﺔGame، ﻧﻣوذج ARDL