المـجــــلــــة العـــلمـــيـــة المـسـتـقـبــــل الاقــتــصــــــادي
Volume 6, Numéro 1, Pages 199-226

محاولة تقييم اولي لمدى التزام المؤسسات بمقتضيات العرض والافصاح في النظام المحاسبي المالي واثره في تحسين المضمون المعلوماتي للقوائم المالية. (دراسة حالة مجمع انتاج الحنفيات والصنابير والسكاكين، سطيف)

الكاتب : الاخضر عزي . السعدي عياد .

الملخص

ينتج النظام المحاسبي المالي قوائم مالية تتضمن - معلوماتيا وتنسيقيا-كل ما يتعلق بنشاط المؤسسة ومركزها المالي و تعتبر المعلومات المالية التي تتضمنها مخرجات النظام المحاسبي عنصرا أساسيا يعتمد عليه في تحليل نشاط المؤسسة، لذلك كان من الأهمية بمكان الحرص على إعدادها وفقا للمعايير المحاسبية les normes comptablesالمتعارف عليها واقامة وتبني نظام محاسبي يستجيب لمتطلبات الإفصاح Divulgationولاحتياجات مستخدمي القوائم المالية كل حسب علاقته بالمؤسسة.كون النظام المحاسبي المالي S.C.Fيستمد معظم مكوناته من روح معايير المحاسبة الدولية؛ فقد تم تبني مجموعة من هذه المعايير والاخذ بها، لكونها تتناسب وواقع الاقتصاد الجزائري الذي يعرف تحولات عميقة لترسيخ مبادئ اقتصاد السوق القائم اساسا في الشق المحاسبي على: حقيقة الاسعار وحقيقة التكاليف، ان الاخذ بعمق بهذه المعايير، من شانه المساهمة الجادة في تطوير المضمون المعلوماتي للقوائم المالية التي تهدف إلى تحسين نوعية وجودة القوائم المالية. وعليه ،فقد هدفت ورقتنا الى التعرف على تأثير اعتماد النظام المحاسبي في تطوير المضمون المعلوماتي للقوائم المالية في المؤسسات الاقتصادية الجزائرية(دراسة حالة مجمع B.C.R) ، كون منظومة المعلومات المحاسبية لا تزال تشوبها الصفة التحكمية؛ـ مما يفضي الى غموض في تدفيق هذه المعلومات.

الكلمات المفتاحية

النظام المحاسبي المالي، المضمون المعلوماتي، القوائم المالية، المعايير المحاسبية الدولية، مجمع .B.C.R