مجلة افاق علوم الادارة والاقتصاد
Volume 1, Numéro 2, Pages 153-176

"الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتمويل مشروعات البنى التحتية" نظام البوت Bot نموذجا

الكاتب : عبد القادر مطاي . آمال بن الدين .

الملخص

تمثل مشروعات البنية التحتية دعامة أساسية في ذفع عجلة التنمية في أي دولة كانت، غير أن ضخامة التمويل الذي تحتاجه صار يشكل عبئا ماليا كبيرا على ميزانيات الدول، مما توجب عليها البحث عن طرق بديلة لتمويل وتشييد هذه المشروعات، والتي من أبرزها الشراكة مع القطاع الخاص. ويعتبر نظام البناء والتشغيل ونقل الملكية (BOT) من أهم أشكال مشاركة القطاع الخاص في تشييد المشروعات التنموية ، ولقد لقي قبولا وإقبالا عليه من عديد دول العالم نظرا لمساهمته في تخفيف العبء المالي على الموازنات العامة لتلك الدول، وساهم كذلك في فتح المجال أمام القطاع الخاص كمتعامل جديد في مجال البنية التحتية حيث يضفي الخبرة والجودة في المجال، بعد أن كان حكرا على الدولة.

الكلمات المفتاحية

التمويل ، البنى التحتية ، نظام البوت ، الشراكة العمومية الخاصة.