مجلة أنثروبولوجية الأديان
Volume 10, Numéro 1, Pages 34-45

المنهج اللغوي في تفسير القرآن الكريم تفسير الشعراوي نموذجا

الكاتب : محمد مقدم .

الملخص

إن الإقبال على تفسير النص القرآني ودراسته، فتح الشهية أمام المفسرين فأسال لعاب أقلامهم، وفتق قرائحهم حتى جادت بكنوز ودرر تمثلت في ذلك الموروث التفسيري الضخم، الذي تزخر به المكتبة القرآنية. غير أن هذا الموروث تعددت مناهجه، وتباينت اتجاهاته بحسب ثقافة المفسرين أنفسهم. وإن من أبرز تلك المناهج المشهورة لدى علماء التفسير المنهج اللغوي. هذا المنهج الذي سأحاول التطرق إليه وبيان أبرز خصائصه من خلال الإجابة على جملة من التساؤلات الآتية: ما المقصود بالمنهج اللغوي؟ وأين تكمن أهمية هذا الاتجاه التفسيري؟ وما هي أبرز خصائصه؟ وما هي أبرز ملامح هذا التفسير عند الشعراوي؟. تلك أهم التساؤلات التي سأحاول الإجابة عنها من خلال عناصر هذا البحث وفق المنهجية التالية: مقدمة، مكانة التفسير اللغوي و خصائصه، ملامح التفسير اللغوي عند الشعراوي.

الكلمات المفتاحية

المنهج، اللغوي، تفسير، القرآن الكريم، الشعراوي، نموذجا