مجلة التغير الاجتماعي
Volume 2, Numéro 3, Pages 35-60

الأنثروبولوجيا في العالم العربي - حالتا مصر والجزائر -

الكاتب : د.الصديق ثياقة .

الملخص

لئن كان نشأة علم الأنثروبولوجيا في الغرب الأوربي المستعمِر وتررع في بيئته الأولى، فأن ميدانه المفضل كان المُستَعمرالعالم الثالث ومنه العالم العربي الإسلامي، نتيجة للحركة الاستعمارية. وبذلك تعرف العرب على الأنثروبولوجيا مبكرا كغيرها من العلوم، ومنذ تلك اللحظة عرفت بعض الجامعات العربية تخصص الأنثروبولوجيا كعلم أكاديمي يدرًّس في الجامعات، وكانت مصر السباقة في التعرف بهذا العلم في العالم العربي، وذلك بفضل استقدام جامعاتها لأساتذة من الغرب وبالخصوص بريطانيا (إفانز بريتشارد، راد كليف براون)، وبعثاتها الطلابية أيضا ممن تكونوا في الجامعات الغربية (أحمد أبو زيد، الخشاب والجوهري)، وفي الجزائر بيير بورديو، فأسسوا معاهد وأقسام الانثروبولوجيا بالجامعات. وإن كانت هناك اختلافات بين البلدين إذ خضعت الجزائر للمدرسة الفرنسية وكانت هناك دراسات أنثروبولوجية ميدانية أبان الفترة الأستعمارية، فأن مصر أتبعت المدرسة البريطانية. نحاول في هذه المداخلة عرض مسيرة للأنثروبولوجيا العربية البلاد العربية وخصوصا في جامعتي مصر والجزائر منذ فترة الاستعمار وحتى في فترات الاستقلال أي التأسيس الأكاديمي لها والتعثرات التي رافقتها خلال تلك المدة وحتى وقتنا الحالي.

الكلمات المفتاحية

الأنثروبولوجيا في العالم العربي، الأنثروبولوجيا في الجزائر ، الأنثروبولوجيا في مصر