الساورة للدراسات الانسانية والاجتماعية
Volume 3, Numéro 1, Pages 175-189

الزواج المبكر وأثره على ارتفاع معدلات الطلاق – دراسة ميدانية في الريف الجزائري –

الكاتب : أ. مريم بودوخة . أ. كريمة فوداد .

الملخص

تدور الدراسة حول سؤال بحثي مؤداه كيف يؤثر الزواج المبكر على معدلات الطلاق في الوسط الريفي الجزائري؟ وقد أظهرت الدراسة أن محتوى الفرضية كان صحيحا حيث انه كلما كان الزواج مبكرا كلما ارتفع احتمال الطلاق في الوسط الريفي، وهذا قد يرجع كما بينت الدراسة إلى نقص الخبرة الكافية لدى الشباب والشابات في هذا السن، إضافة إلى مستوى التعليم المنخفض نسبيا مما يعيق التكيف الجيد بين طباع الزوجين ومعرفة متطلبات كل طرف، وأيضا أظهرت الدراسة أن الزواج في الوسط الريفي يغلب عليه نمط الزواج التقليدي المدبر من قبل الآهل ونظرا لقلة خبرة الشابين حديثا السن الزواج في الصفات التي ينبغي أن يكون عليها شريك الحياة فغالبا ما يكون الزواج المدبر مؤشرا كذلك على تدخل الأهل في المشكلات الناشبة بينهما وهذا ما يسرع من في انحلال الرابطة الزوجية. Résumé L'étude soulève la question suivante: Comment le mariage à un âge précoce affecte le taux de divorce dans les zones rurales algériennes? L'étude a montré que l'hypothèse était vraie, plus le couple est jeune, plus la probabilité de divorcer est élevée dans les zones rurales. L'étude a montré par ailleurs que les causes sont dues essentiellement au manque d'expérience et au faible niveau d’éducation des jeunes couples, ajoutés à la difficile harmonie entre les personnalités du couple. L'étude a aussi démontré que le mariage de type traditionnel arrangé par les parents qui domine dans les zones rurales, le manque d’expérience des jeunes mariés, sont autant d’éléments qui contribuent souvent à aggraver le phénomène du divorce.

الكلمات المفتاحية

الوسط الريفي؛ الطلاق؛ الشباب؛ الزواج التقليدي.