حوليات جامعة بشار
Volume 17, Numéro 20, Pages 2-10

تجربة الكتابة عند زهور ونيسي

الكاتب : حادي نورة .

الملخص

الملخص: زهور ونيسي اسم أنثوي جميل صنع نفسه جزائريا وعربيا في التاريخ والثورة والأدب والسياسة ، فهي مجاهدة ومعلمة وأديبة وسياسية ووزيرة هي ابنة قسنطينة –مدينة الجسور – وتلميذة الشيخ عبد الحميد بن باديس ومروّجة أفكاره الإصلاحية ودعوته لحماية اللغة العربية ولا أدلّ على ذلك من أنها رفضت أن تكتب بالفرنسية الموضة الشائعة إلى الآن بين الكتّاب المغاربة ، وتمسّكت بالعربية لغة وثقافة لتعبّر عن الثورة الجزائرية وقيم النضال الوطني التي عاشتها تجربة بحلاوتها ومراراتها.. كان تاريخها الثوري وثقافتها العالية معروفا لدى صناع القرار غداة استقلال الجزائر لذا استدعيت هذه السيدة لتكون أول جزائرية تحمل حقائب وزارية ، فكانت أوّل وزيرة تشرف على قطاع الشؤون الاجتماعية عام 1982، وأول وزيرة للتربية الوطنية عام 1986 كما كانت عضوا في المجلس الشعبي الوطني في الفترة من 1977 إلى 1982 . She is the daughter of Constantine - the city of bridges - and the student of Sheikh Abdul Hamid bin Badis and promotes his reformist ideas and his call for the protection of the Arabic language and do not proof that it refused to write In French, fashion is so common among Moroccan writers that Arabic language and culture are used to reflect the Algerian revolution and the values of the national struggle experienced by its experience and bitterness. She was the first woman minister to supervise the social affairs sector in 1982. She was the first minister of national education in 1986 and was a member of the National People's Assembly from 1977 to 1982.

الكلمات المفتاحية

تجربة الكتابة ؛زهور ونيسي ؛الإستعمار ؛لونجة و الغول؛ كتابة المرأة؛الإلتزام؛الأدب.