مجلة المقرى للدراسات اللغوية النظرية و التطبيقية
Volume 1, Numéro 2, Pages 42-53

أبجديات في آليات التحليل التداولي للنصوص التراثية

الكاتب : حنان فلاح .

الملخص

شهدت الدراسات اللّغوية في الآونة الأخيرة تطوّرا ملحوظا خاصة بعدما تمكّنت من اختراق النصوص التراثية باعتبارها فعلا لغويا اجتماعيا بالدرجة الأولى تتجاوز نسق الجملة إلى مستوى النص، وتتحوّل من نظام من الرّموز إلى خطاب تتجلى فيه عناصر المقاربة التداولية التي تدور في أغلبها حول أفعال الكلام وما يتصل بها دوما من مفاهيم القصد التواصلي ومقام التواصل وما يكون من علاقة بين مقاصد المتكلّم من ناحية وإمكانات الاختيار المناسب لمختلف التراكيب الموضوعة في اللغة للتعبير عن الأغراض والمقاصد من ناحية أخرى. وإذا ما حاولنا استنطاق الرّصيد المعرفي في مختلف النصوص التراثية باعتماد المنهج التداولي فإنّنا نلفي ذخرا ثمينا من الأفكار التداولية التي نظّر لها العديد من الدارسين القدامى في مؤلفاتهم أمثال السكاكي، الجاحظ، وأيضا ابن جني؛ لكن ما تجدر الإشارة إليه أنّ استنطاقنا لها لا يتمّ إلاّ وفق آليات التحليل التداولي التي لا يكاد يستغني عنها أيّ دارس اعتمد المنهج التداولي في تحليله لشتى النصوص التراثية والخطابات المتعدّدة والمتنوعة، وهو ما يدفعنا للتساؤل عن التداولية كمفهوم وكمصطلح؟ وكذا التساؤل عن أبرز آليات التحليل التداولي التي تمكّننا من سبر أغوار النصوص التراثية؟ إنّ الإجابة عن تلك الأسئلة تستدعي منا أوّلا تحديد مدوّنة نحاول من خلالها تبسيط أهم آليات التحليل التداولي للنصوص التراثية وسيكون انتقاؤنا لها انطلاقا من النصوص النثرية الرائدة لمؤلفين أولوا عناية فائقة باللغة وباستعمالاتها ويعد كتاب "المحتسب في تبيين شواذ القراءات والإيضاح عنها" لابن جني خير تمثيل في هذا المقام.

الكلمات المفتاحية

التداولية / التحليل التداولي