دراسات تراثية
Volume 7, Numéro 1, Pages 135-172

إطلالة تاريخية على التجهيز المائي بمدينة الجزائر ومرافقها المائية خلال العهد العثماني – على ضوء مصادر غربية ووثائق محلية من الرصيد العثماني

الكاتب : نادية مباركي .

الملخص

كان الاهتمام بعنصر الماء في مدينة الجزائر خلال العهد العثماني اهتمام تقاسمه مجتمعها سلطة، ورعية على حد سواء، ومن هذا المنطلق تستهدف هذه الدراسة انطلاقا من مصادر أولية متمثلة أساسا في مصادر غربية (كتابات أسري، ورجال دين أوروبيين مسيحيين. . . الخ) ووثائق أرشيفية من الرصيد العثماني إبراز مدى العناية التي كان يحظى بها عنصر الماء في مدينة الجزائر من حيث الحرص على تجهيزها بتجهيز مائي محكم (قنوات، عيون آبار. . . الخ)، وكذا إيجاد جهاز خاص للإشراف على هذا العنصر الجوهري، والحيوي في الحياة اليومية لسكان المدينة وكل ما يرتبط به من أنشطة مختلفة، مع التأكيد على إبراز المساهمة الفعالة للسلطة حينها في هذا الميدان من خلال تشجيع المبادرات الهادفة لتحقيق ذلك ومن خلال المساهمة المباشرة في ذلك من حيث الإشراف على تسير المرافق المائية التي أصبحت تتوفر عليها المدينة، وفحصها وتحبيس الحبوس أو الأوقاف لصالحها بقصد تنميتها وصيانتها. وهذا في إطار العمل للصالح العام، والحرص على توفير إحدى أهم الاحتياجات الأساسية والحيوية للسكان. L’intérêt porté à l’eau dans la ville d’Alger à l’époque Ottomane était un intérêt que partageait toute la société (dirigeants et sujets) ; à partir de ce point de vue, cette étude a pour but ; en se référant à des sources étrangères tels que les écrits des captifs et religieux chrétiens ainsi que des documents des archives de la période Ottomane, de démontrer toute l’importance accordée à cet élément vital dans la vie quotidienne des habitants de la ville, et à toutes les pratiques qui en découlaient ;en la dotant d’un système de distribution de l’eau très efficace : Aqueducs pour ramener l’eau de différentes sources, fontaines réparties dans la ville, et creusage de puits. Ajouter à cela la mise en place d’un dispositif administratif spécial pour veiller sur l’eau et ses différentes infrastructures. Cette étude nous porte à mettre l’accent sur le rôle positif du Pouvoir politique dans ce domaine.

الكلمات المفتاحية

قنوات؛ بئرطرارية؛ الحامة؛ تيليملي؛ عين الزبوجة؛ ناظر العيون؛وادي المغاسل؛ البساكرة؛ خوجة العيون؛ أوقاف العيون؛ النوريات؛ الشبكة المائية؛ الأندلسيون؛ السلطات العثمانية؛ أوسطاموسى؛ العثمانيون؛ الآبار؛ حامل القربة؛ الفحوص؛ صهاريج.