الاكاديمية للدراسات الاجتماعية و الانسانية
Volume 10, Numéro 2, Pages 59-66

توظيف الاستراتيجيات النشطة في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها

الكاتب : قاسم قادة .

الملخص

في بحثي هذا تتبّعت أثر توظيف معلّم اللغة العربية أثناء تعليمه لها لغير الناطقين بها إلى وجوب مُراعاة ما يعيشه المتعلم من حركية وتفاعل في بيئته على وجه العموم، وما لهذه الالتفاتة من أثر في تحقيق النشاط والحيوية في البيئة التعليمية، وبمراعاته لهذه الإستراتيجية يمكن أن يحوّل المعلّم فضاء القسم إلى ما يضاهي به الواقع الحياتي للمتعلّم، فيعمل بذلك على إزالة الكثير من المعيقات، الأمر الذي ينجرّ عنه تحقيق تحصيل المعارف مع الأغلبية. إنّ مُراعاة مثل هذا الإجراء بإمكانه أن يُرقي من تعليم اللغة العربية خاصة في نشاط التعبير ) الشفوي والكتابي ( الذي اعتمدناه في بحثنا كنموذج تطبيقي لتوضيح أثر هذه الإستراتيجية في ترقية فعل التحصيل . In my research, I traced the impact of the employment of the Arabic language teacher while teaching to non-native speakers that the learner must be aware of the mobility and interaction of the learner in his civilized environment in general , And this attention to the impact of the activity and vitality of the learner, and attention to this strategy can transform the teacher space section to match the reality of the life of the learner , While at the same time helping the learner to achieve the process of acquisition, leaving it to the activities of communication in both oral and written.

الكلمات المفتاحية

الطرائق النشطة، إستراتيجية التعلم، البيئة المتحضرة، غير الناطقين بالعربية، التواصل اللغوي. Active methods, Learning Strategy, The civilized environment, Non-Arabic speakers Language communication.