مجلة الباحث في العلوم الانسانية والاجتماعية
Volume 7, Numéro 1, Pages 137-152

تجديد الخطاب الديني عند عبد الكريم شروس، مقاربة نقدية للدين والتدين

الكاتب : سامي سنوسي .

الملخص

إن التجديدفي الفكر الإسلامي قدأصبح واجبا على المفكرين،لأن الحضارة الإنسانية قد بلغت حدًّا لايتسنى للمسلم المعاصر أن يسايره بمنطق التفكير التراثي، وفي هذا الإشكال يرى عبدالكريم سروش وهو أحد المجددين الإسلاميين المعاصرين بضرورة التحديث في طريقة فهمنا للدين والتدين،لأن الدين عنده يعني الثبات والصمت، أما التدين في عني التغير والمرونة والتجدُّد، وبهذا لاسبيل إلى التغني بامتلاك الحقيقة، أو الانتماء للفرقة الناجية، بل أضحى الإسلام بعالميته الخاتمة المُستوعبة يُبيِّن ركيزتين لابد منهما، تطور المعرفة الدينية كسائر المعارف البشرية، والإيمان بالتعددية الدينية، وهذا إقرارٌ بتحدي الدين الإلهي المطلق للتدين البشري النسبي .

الكلمات المفتاحية

التجديد، الدين، التدين، المعرفة الدينية، التعددية الدينية.