مجلة الجامع في الدراسات النفسية والعلوم التربوية
Volume 3, Numéro 2, Pages 79-96

الهوية المهنية للمدرس وعلاقتها بالالتزام بأخلاقيات المهنة

الكاتب : سلاف مشري .

الملخص

يعتبر مفهوم الهوية المهنية لدى المدرس من المفاهيم التي تلقى اهتماما متزايدا من قبل العلماء والباحثين في الفترة الأخيرة، وذلك من منطلق أن إصلاحات الأنظمة التربوية وفق معايير الجودة الشاملة تستند على مدى وضوح الهوية المهنية للمدرس، والتي تنعكس في قدرته على التعامل مع المشكلات المرتبطة بأهدافه وأدواره في المهنة من حيث مبادئها ومعاييرها وأخلاقياتها. وعليه؛ يهدف هذا البحث إلى الكشف عن العلاقة بين تشكل الهوية المهنية لدى المدرس بالتزامه بأخلاقيات مهنة التدريس، وذلك وفق منظور سيكولوجي في إطار أعمال (إريك إريكسون) حول أزمة الهوية، وما قدمه (جيمس مارسيا) حول مفهوم الالتزام بالأدوار والقيم والمبادئ المهنية، ومناقشتها على ضوء واقع مهنة التعليم في الوطن العربي عموما، وصولا إلى تقديم مقترحات لتشكيل شخصية المدرس قبل وبعد التحاقه بمهنة التدريس. تبين من خلال هذا البحث أن التزام المعلم بأخلاقيات مهنة التعليم تحكمه رتبة تشكل الهوية المهنية لديه، وتبين أنه لا يمكن أن يتمكن بالضرورة كل المعلمون من الوصول إلى هذه الدرجة، كون تحقيق الهوية لا يرتبط بالتقدم في السن، وإنما هو محصلة نمو نفسي اجتماعي سليم؛ وهو أمر بالتالي تحكمه وتؤثر فيه عدة عوامل شخصية واجتماعية.

الكلمات المفتاحية

الهوية المهنية ; أخلاقيات مهنة التعليم ; أزمة الهوية ; الوعي المهني ; المعلم