الاكاديمية للدراسات الاجتماعية و الانسانية
Volume 9, Numéro 2, Pages 98-108

واقع إعداد المعلم وتأثيره على تعليم التربية البيئية بالمدرسة لجزائرية )دراسة ميدانية على عينة من معلمي المرحلة الابتدائية بمدينة قالمة

الكاتب : يخلف نجاة .

الملخص

حاولنا من خلال هذه الأوراق البحثية تسليط الضوء على دور المعلم في التربية البيئية بالمدرسة الجزائرية باعتباره الشريك والطرف الأساسي في العملية التعليمية والعنصر الفعال والمؤثر فيها، فالمعلم بإمكانه القيام بأدوار بالغة الأهمية باعتباره المسؤول بدرجة كبيرة على تنمية الثقافة والوعي البيئي لدى الناشئة، وذلك بالعمل على إعدادهم على التفاعل مع بيئتهم على نحو سليم واتخاذ القرارات المناسبة لحمايتها والتصدي للمشكلات التي تعترضها، ولأن فعالية التعليم البيئي لا يمكن أن تتحقق ما لم يكن القائم عليها متمتعا بعدد من المزايا والمواصفات التي تمكنه من اتقان رسالته، وهذه المواصفات منها ما يرتبط بعاداته وسلوكاته التي لابد أن تتلاءم ومقتضيات حماية البيئة وصيانتها، ومنها ما يرتبط بطريقة عمله وبواجباته التعليمية التي تقتضيها مواضيع التربية البيئية الحيوية والتي تفرض على المعلم أن يكون ملما بقضايا البيئة ومشكلاتها، ومطلعا على أحدث المستجدات في ميدان العلوم التربوية والنفسية والاجتماعية والتي واكبت هي الأخرى قضايا البيئة وطرحت من المقاربات والاستراتيجيات البيداغوجية ما يتناسب ومقتضيات حمايتها، ولذلك حاولنا في جانب من هذه الدراسة الكشف عن مدى جاهزية المعلم ومدى اعداده وتأهيله في هذا البعد الجديد من العملية التربوية والذي يمكنه من الإلمام بأسس التربية البيئية وفلسفتها ومبادئها ومفاهيمها والتحكم والاستخدام الجيد للطرائق والوسائل التعليمية المناسبة لتحقيق أهدافها لدى المتعلمين Through this research paper, we have attempted to highlight the role of the teacher in environmental education in the Algerian school since s/He is the partner and the main part in the educational process and the effective and influential one in it. The teacher can play very important roles as a responsible for the development of culture and environmental awareness among the youth. This can be done via making them interact with their environment properly and to take appropriate decisions to protect it and to address the problems it faces, and because the effectiveness of environmental education cannot be achieved unless it is based on a number of features and specifications that enable teachers to perfect their work , and some of these characteristics are related to the habits and behaviors that must be compatible with the requirements of environmental protection and maintenance, including what is related to the manner of work and educational duties required by the topics of bio-environmental education, and which requires the teacher to be aware of environmental issues and problems, and s/he should be aware of the latest developments in the field of educational sciences ,psychological and social issues, which also accompanied environmental issues and proposed approaches and pedagogical strategies that commensurate with the requirements of the environment’s protection, so we have attempted in a part of this study to reveal out the teacher’s readiness and the extent of preparation and rehabilitation in this new dimension Of the educational process, which enables him/her to learn the basics of environmental education and philosophy, principles and concepts, control and use of the appropriate use of educational methods and means to achieve the objectives to the learners.

الكلمات المفتاحية

ة، التربية البيئية، المعلم، طرائق التدريس، التكوين البيئي. Environment, Environmental Education, Teacher, Teaching Methods, Environmental Configuration.