دراسات قانونية وسياسية
Volume 3, Numéro 2, Pages 160-172

إنعكاسات التهديدات الأمنية الجديدة على منطقة غرب افريقيا.

الكاتب : عبد العزيز عبد المؤمن .

الملخص

تعتبر عملية بناء الدولة عملية صعبة كثيرا لأنها تعتمد بالأساس على الإرادة السياسية القوية للخروج من أزمات مختلفة خاصة أزمات التنمية السياسية أزمة شرعية-تغلغل-توزيع ...الخ التي تكلم عنها لوسيان باي، وبما ان الدولة في أفريقيا مازالت تعيش مرحلة البناء والتحول للنظم الديمقراطية التي تضمن حق المواطنة والحكم الراشد وتأسيس دولة الحق والقانون بالخصوصية الافريقية، الا ان هذا البناء واجهته جملة من العراقيل والتهديدات غير التقليدية من إرهاب وجريمة منظمة وهجرة غير الشرعية اثرت في البناء الاجتماعي الذي يعيش حالة من عدم الرضا وكذا اتساع الهوة بينه وبين النظام السياسي للدول في افريقيا، ومن جهة أخرى اثرت في البناء السياسي لان الاستقرار الأمني يضمن نمو الدولة وتدوير عجلة التنمية فيما يسمى بمتلازمة الامن والتنمية أينما كان امن وجدت تنمية والعكس صحيح، وتحقيقها يحدث العدل المساواة بين افراد المجتمع خاصة وان أسباب المؤدية ل وجود التهديدات هي الحاجة الاقتصادية والاجتماعية. :The process of building the state is a difficult process because it depends mainly on the strong political will to emerge from various crises, especially the crises of political development, the crisis of legitimacy, penetration, distribution, etc., which Lucian Bay spoke about. Which guarantees the right of citizenship and good governance and the establishment of a state of law and law of African privacy, but this construction was faced with a number of obstacles and threats of non-conventional terrorism and organized crime and illegal migration affected the social construction, which is a state of dissatisfaction as well as widening gap between him and the political system of the countries in Africa, and on the other hand affected the political construction because the security stability ensures the growth of the state and the rotation of the development of the so-called security syndrome and development wherever security development and vice versa, and achieve justice occurs equality among members of society especially as the reasons for the existence of threats are Economic and social need.

الكلمات المفتاحية

إرهاب ؛ هجرة ؛ بناء مؤسساتي ؛ امن إقليمي ؛ الدولة.