مجلة الراصد العلمي
Volume 3, Numéro 1, Pages 57-70

جدلية المقدس والإنسانى عند إريك فروم

الكاتب : حسن حماد .

الملخص

يذكر فروم أن معظم المناقشات التى اهتمت بالدين منذ عصر التنوير لم تكترث لتلك الخبرة الدينية الإنسانية وركزت اهتمامها فقط أما على تأكيد الاعتقاد في الإله أو إنكار وجوده، وبالطبع فإن المؤمنين يقرون بوجود إله في حين ينكر وجوده غير المؤمنين أو الملاحدة الذين اتخذوا موقعا معادياً من الكنيسة . وينبهنا فروم إلى حقيقة أخرى هامة وهى أن كثيراً ممن يعلنون إيمانهم بالله هم في حقيقة الأمر عبدة أوثان أو بلا إيمان، على حين أن بعض الملحدين ممن يفنون حياتهم في خدمة الإنسانية وفي أعمال الإخاء والمحبة، هؤلاء قد يعكسون في مسلكهم اتجاهاً دينيًا عميقاً ربما يتسم بالإيمان

الكلمات المفتاحية

ايرك فروم، الاعتقاد، الدين، التكفير