الحوار المتوسطي
Volume 9, Numéro 3, Pages 60-76

أضواء جديدة حول ثكنات الجيش الإنكشاري في مدينة الجزائر خلال الفترة العثمانية

الكاتب : هلايلي حنيفي .

الملخص

اعتبر الجيش الركيزة الأساسية التي بنى عليها نظام الحكم العثماني في الجزائر شأنها في ذلك شأن الإيالات العثمانية الأخرى، حتى أن مصطلح "أوجاق" الذي أطلق على الفرق العسكرية في الجيش العثماني، كان يستعمل للدلالة على الإيالة ذاتها. و نظرا لعلاقة الجيش باستمرار نظام الحكم العثماني في الجزائر، فإن ولاتها كانوا يحرصون على تجديد عناصر الجيش بتجنيد المتطوعين في أقاليم الدولة العثمانية الواقعة في آسيا و أوروبا و إفريقيا و جزر البحر الأبيض المتوسط، و جلبهم إلى مدينة الجزائر ثم ضمهم إلى وحدات الجيش. وفي أعقاب ذلك ظل التجنيد طوال ثلاثة قرون إحدى الدعائم الأساسية التي تربط الجزائر بالدولة العثمانية. و من أجل هذا ظل الجانبان يرعيانه و يعطيانه اهتماما كبيرا. The army was considered the main pillar on which the Ottoman regime was built in Algeria, as did the other Ottomans, so that the term "aoujak" was used by the military in the Ottoman army. Used Regence of Algeria. And due to the army relationship with the Ottoman regime in Algeria. The rulers of Algeria were keen to renew the elements of the army by recruiting volunteers in the territories of the Ottoman Empire in Asia, Europe, Africa and the Mediterranean islands, and brought them to the city of Algeria and then to the units of the army. In the wake of this, recruitment for three centuries remained one of the basic pillars linking Algeria to the Ottoman Empire.

الكلمات المفتاحية

الجزائر، العهد العثماني، الثكنات، الجيش الإنكشاري ; Algeria, the Ottoman era, the barracks, the army of the Yenichiri