دفاتر مخبر الشعرية الجزائرية
Volume 3, Numéro 8, Pages 69-79

النقد الألسني والدراسات الأدبية قراءة في تحولات الأنساق الشعرية

الكاتب : غروسي قادة .

الملخص

ظلّ مصطلح الشعرية محلّ تداخل في الحدود والمعالم بين النقد والدراسات الأدبية، ومع ظهور موجة النقد الجديد، ازداد الصراع النقدي حول اشتغال الشعرية داخل المطارحات اللسانية لدى النقاد الشكلانيين الروس والتحليل النقدي الألسني ، علما أن هذه المطارحات لم تقبع وراء التحديدات اللغوية والمعجمية المباشرة والتوضيبات المصطلحية السطحية، حيث إنّ اللسانيات في أثناء تراحمها مع العلوم الإنسانية أدركت ذلك الزخم المفاهيمي والإجرائي للشعرية بكل توجهاته النقدية والمعرفية، مما أفضى إلى صعوبة في توظيف مصطلح الشعرية والتعرّف على أنساقه، لاسيما عندما ينتقل مفهوم الشعرية من حقل الأدب إلى حقل اللسانيات. لتصبح هذهالأخيرة -الشعرية-محلّ معاينة نقدية وحقلا للممارسة الإبداعية. وعليه تحاول هذه الورقة البحثية أن ترصد تلك المتصورات وما ساورها من تطورات مرحلية من أجل التقريب بين الممارسات النقدية حول رهانات الشعرية في ظل تراحم المناهج وتداخل العلوم. The term "poetic" has continued to overlap in the parameters between critic and literary studies, and with the emergence of the new wave of criticism, the critic conflict has increased on the work of poetic within the linguistic barriers of Russian formulators and critical analysis. As linguistics in the course of her compassion with the human sciences realized the conceptual and procedural momentum of poetic in all its critical and cognitive directions, which led to the difficulty in the use of the term poetic and identify the patterns, especially when the concept of the field of the literatur to the field of linguistics. To become the latter - poetic - the place of critical review and a field of creative practice. In this paper, I seek out these perspectives and make progress in the process of approximating the critical practices around poetic.

الكلمات المفتاحية

الشعرية، اللسانيات، الممارسة النقدية، النسق، الدراسات الأدبية. Poetic, linguistic, critic practice, system, literary studies.