دراسات معاصرة
Volume 3, Numéro 1, Pages 58-64

التكامل بين مهارتي المحادثة والاستماع في التحصيل اللغوي – المرحلة التحضيرية نموذجا -

الكاتب : بن فريحة الجيلالي .

الملخص

الملخص : إن الحديث عن اكتساب اللغة يقودنا للحديث عن المهارات اللغوية باعتبارها عاملا أساسيا في التحصيل اللغوي ولاسيما عند الأطفال ، وهنا نركز على مهارتي ( المحادثة ، الاستماع ) ؛ ذلك أن الطفل أو التلميذ يتحقق اكتسابه للغة بالمشافهة قبل الكتابة ؛ فيكون في الأولى متكلّما ( مرسِلا ) وفي الثانية مستمعا ( متلقّيا ). فمهارة التحدث تعطي الفرصة الملائمة للمتعلم ليبين قدراته, ويعبر عما يريد, وعما يختلج في نفسه من مشاعر وأحاسيس , فهي تجعل المتعلم يكتسب منها قوة وحيوية فيناقش, ويحاور, ويشارك ويبرز بروزاً كبيراً في التحدث مع ذويه ومعلميه وزملائه في القسم ، وقد أصبح من الضروري أن يتاح لكل متعلم حرية الحديث , من خلال المناقشة والمحادثة , وجميع الأنشطة اللغوية الأخرى يكون الكلام محورها, وأساس العمل بها هو التحدث, فالتحدث هو من أهم الأسس في العملية التعليمية كلها . وللاستماع أهمية كبيرة في حياتنا ، إنه الوسيلة التي يتصل بها الإنسان في مراحل حياته الأولى بالآخرين ، عن طريقة يكتسب المفردات ، ويتعلم أنماط الجمل والتراكيب ، ويتلقى الأفكار والمفاهيم ، ويكتسب الأصوات شرط لتعلمها سواء لقراءته أو كتابته واختيارنا للمرحلة التحضيرية لم يكن اختياراً عشوائياً، وإنما إدراكا منا بأهمية هذه المرحلة في تكوين شخصية المتعلم سواء من الناحية المعرفية أم من الناحية السلوكية، فهي تمثل القاعدة الأساسية التي تبنى عليها باقي المراحل الأخرى ، ففي هذه المرحلة ينتقل المتعلم من لغة المنشأ (العامية)، التي يتواصل بها داخل المحيط الأسري إلى اللغة العربية الفصحى. abstract : Talking about language acquisition leads us to talk about language skills as they are considered to be of great role in language intake mainly for children In this study we focus on the skills of ( Speaking, listening), that’s because the child or the learner acquires le language through interaction before writing, and, thus, first is a speaker(sender) and second a listener( a receiver). The speaking skill gives the learner the opportunity to show his abilities, talks about his needs, and expresses his feelings and emotions. It allows the learner to be an active individual who can converse and gives his opinion with his relatives, teachers, and class mates. Thus, it became very essential to give all learners the freedom of speech through debates, conversations and all other language tasks where the spoken language is at the center. Listening has a big role in our lives, it is the means through which one communicates with others during his early life, acquires words, and learns the different types of phrases and expressions, receives ideas and concepts, and acquires sounds to use them in reading or writing. Our choice to Preparatory phase level was not done at random, but because this period is very crucial in the development of the personality of the learner knowledge and behavioral, this represents the base on which the other phases are constructed. During this period the learner moves from the mother tongue (dialect) to the standard Arabic

الكلمات المفتاحية

المهارة اللغـوية ، مهارة التحدث ، مهارة الاستماع ، الرصيد اللغوي ، المرحلة التحضيرية. : Language skills, speaking skills, listening skills, linguistic balance, preparatory phase.