مجلة اللغة الوظيفية
Volume 5, Numéro 2, Pages 20-34

أثر الترجمة المتخصّصة في ترسيخ جوهر الأسلوبيّة تنظيرا وتطبيقا

الكاتب : طاطة بن قرماز .

الملخص

تتشعب الأسلوبية من حيث الاختصاص والوظيفية ، و لا يزال هذا العلم يحتاج إلى توثيق موقعيتة من حقل العلوم اللغوية والنقد الأدبي باعتباره حقلا غربي المنشأ و التنهيج ، والواقع أن الترجمة المتخصصة للإشكالات والمفاهيم والمصطلحات والأعلام منحت ثراء معرفيا للدرس الأسلوبي من الناحية المفهوماتية ومن الناحية الاجرائية ، فكانت بمثابة الدرع الصلب القمينلحماية الباحث من الوقوع في مزالق التيه المنهجي ، إذ ساعدت الترجمة المتخصصة على حصر مادة البحث وتدقيق نهجها في حظوة الدراسة النقدية الأسلوبية المعاصرة . The Stylistic diverges in terms of specialization and functionalism, this science still needs to be documented from the field of linguistic sciences and literary criticism as a field of Western origin. In fact, specialized translation of problems, concepts, terminology and media offered knowledge richness to stylistic lesson from the conceptual and procedural side, and it was as the steel shield used to protect the researcher from falling into the systematic chaos. The specialized translation helped us to limit the research material and to examine its approach in favor of contemporary critical stylistic study.

الكلمات المفتاحية

الدرس الأسلوبي، ترجمة المفاهيم ، ترجمة المصطلح ، أعلام الأسلوبية