مجلة الآداب والعلوم الإنسانية
Volume 7, Numéro 1, Pages 85-112

الأدب التفاعلي و فلسفات ما بعد الحداثة قراءة في المرجعيات-

الكاتب : سمبة لشخب . حبيلة الشريف .

الملخص

إن الحديث عن الأدب التفاعلي ضمن النظرية الأدبية اليوم يرسم الكثير من علامات الاستفهام تجاه إمكانية دخوله منظومتها المعرفية، انطلاقا من كونه أدبا ناشئا لازال يبحث عن أرضية صلبة يقف عليها إلا أن خصائصه الرقمية المتطورة منحته الكثير من الإبداع الذي ما كان للأدب الورقي أن يحققه؛ لأن دخول الحاسوب وشبكة الويب عالم الأدب خلق نوعا من المتعة الجديدة في الكتابة و التلقي مما طرح فكرة البحث في الأسس المعرفية له، بدءا بالبعد الفلسفي الذي أحدثت أفكار بعض رواده هزة قوية خلال فترة ما بعد الحداثة وهي الفترة ذاتها التي شهدت المد التكنولوجي الهائل الذي مس كل مجالات الحياة والمعرفة إذ ولد الأدب التفاعلي نموذجا لإحدى نتائجه، فكان لهذا التتابع الزمني بين المقولات الفلسفية المابعد حداثية أواخر القرن العشرين تقريبا ثم ميلاد الأدب التفاعلي لأول مرة سنة1996 مع "روبرت أرلانو" الأثر البالغ في رسم الحدود المرجعية بين فلسفات مابعد الحداثة والأدب التفاعلي،وكذا بداية التأسيس لمشروعية دخوله عالم النظرية الأدبية جنسا جديدا له مرجعيته وخصوصيته ومبدعوه ومتلقوه.

الكلمات المفتاحية

الأدب- التفاعلي-الفلسفة- ما بعد الحداثة - القراءة- المرجعيات