مجلة البحوث القانونية و الاقتصادية
Volume 1, Numéro 2, Pages 16-30

إعادة التدوير كأحد اتجاهات الاقتصاد الأخضر

الكاتب : فــاتن بــاشــا . فوزية برسولي .

الملخص

أظهرت دراسة اقتصادية عن جامعة الدول العربية في القاهرة من إعداد الدكتور أحمد عبد الوهاب الحائز على جائزة مجلس الوزراء العرب المسؤولين عن البيئة، أن حجم خسائر الدول العربية الناجم عن تجاهلها إعادة تدوير المخلفات تزيد عن 5 مليارات دولار سنويا؛ إذ أنّ كمية المخلّفات في الوطن العربي تتجاوز نحو 89,6 مليون طن سنويا وتكفي لاستخراج نحو 14.3 مليون طن ورق بقيمة 2 مليار و145 مليون دولار وإنتاج 1.8 مليون طن حديد خردة بقيمة 135 مليون دولار بالإضافة لحوالي 75 ألف طن بلاستيك قيمتها 1.4 مليار دولار، و202 مليون طن قماش بقيمة 110 مليون دولار، وكذلك إنتاج كميات ضخمة من الأسمدة العضوية والمنتجات الأخرى بقيمة تتجاوز ملياراً و225 مليون دولار ..هذا من ناحية ؛ أمّا من ناحية ثانية فلا يخفى على أحد أن كلّ هذا الكم من المخلّفات والنفايات هو بؤرة سانحة لتردّي أسس المستوى الصحي والبيئي للأفراد، مما يترتب عنه تكاليف مشابهة لمجابهة مثل هاته النفايات وما يترتب عنها من أمراض وآفات تساهم في تراجع مستوى جودة حياة الأفراد بشكل مباشر وغير مباشر.. وبالتالي تراجع ماهية التنمية الحقيقية للمجتمع ككل. وعليه فقد بات من الضروري على الدول والمؤسسات أن تعيد النظر في المفهوم السليم للتنمية الاقتصادية، وإعادة الاعتبار للبعد البيئي الذي نقل ماهية التنمية إلى مفهوم جديد اصطلح عليه الآن بالتنمية المستدامة، والذي أنتج بدوره مفهوم أكثر مواكبة لاستدامة التنمية وهو مفهوم الاقتصاد الأخضر والذي يتكون بدوره من العديد من العناصر والآليات من أهمها: إدارة النفايات؛ حيث ترتكز على عملية إعادة التدوير.. هاته الأخيرة تعيدنا عوداً على بدء إلى نتائج الدراسة التي استهلينا بها ورقتنا البحثية هاته، للبحث في إمكانية إيجاد خيار استراتيجي فعّال للحد من النفايات والمخلفات، بل وإيجاد استثمار من وراء هاته المعالجة، بما يسمح بتغطية تكاليفها والحد من آثارها السلبية على البيئة. وفي هذا السياق، سيتم توضيح: ماهية كل من الاقتصاد الأخضر وإعادة التدوير، أهم المبادئ التي يقوم عليها ذلك؛ مع التركيز على الدور الاستراتيجي الذي يؤديه إعادة التدوير في تفعيل الاقتصاد الأخضر.

الكلمات المفتاحية

الاقتصاد الأخضر، إعادة التدوير