عصور
Volume 17, Numéro 2, Pages 46-81

التقارب بين السلطة والفقهاء خلال العصر المرابطي وأثره في انتصار المذهب المالكـي بالغرب الإسلامي

الكاتب : الشيخ عدة .

الملخص

تأتي صفحات هذا المقال، لكي تبين لنا ذلك التقارب والتعاون الذي كان بين الأمراء المرابطين والفقهاء المالكيين من أجل نصرة المذهب المالكي ونشره في الغرب الإسلامي، إذ ساهمت عوامل كثيرة في إنتشار المذهب المالكي بالمغرب الإسلامي، غير أن الكثير من المصادر ربطت إنتشار المذهب وتمكنه في المنطقة في عهد المرابطين؛ بالعامل السياسي والمتمثل في دور السلطة وتحالفها مع الفقهاء ، فمساندة الحكام المرابطين للفقهاء المالكية كان من أهم أسباب ذيوع المذهب المالكي وانتصاره على حساب باقي الفرق والمذاهب المتواجدة بالمنطقة، وقوة فقهاء المذهب هي التي حملت السلطات الحاكمة على جعل مذهبهم هو المذهب الرسمي للدولة، فوقع الإختيار عليه لضمان الوحدة السياسية والوحدة المذهبية في دولتهم، والبعد عن كل ما من شأنه جلب الخلافات الإعتقادية من جهة أخرى ، حتى أصبح هو الغالب في عهدهم.

الكلمات المفتاحية

الغرب الإسلامي ؛ المرابطين ؛ الفقهاء ؛ المذهب المالكي ؛ السلطة