المجلة الأكادمية للبحوث القانونية والسياسية
Volume 2, Numéro 2, Pages 231-249

آليات مكافحة المخدّرات بين القانون والتنظير التربوي

الكاتب : تواتي خضرون . طوبال خديجة .

الملخص

إن مشكلة تعاطي المخدرات والتصدي لها موضوع ذو حاظر ومستقبل. أما الماضي فبعيد يصل إلى فجر الحياة الاجتماعية والانسانية، وأما الحاضر فمتسع يشمل العالم بأسره، وأما المستقبل فأبعاده متجدده وليست محددة. فما من مجتمع ترامت إلينا سيرته عبر القرون أو عبر مستويات التغير الحضاري المتعددة إلا وجدنا بين سطور هذه السيرة ما ينبئ، بشكل مباشر أو غير مباشر، عمن التعامل مع مادة أو مواد محدثة لتغيرات بعينها في الحالة النفسية بوجه عام، أو في حالة العقلية بوجه خاص، لدى المتعامل. تترامى إلينا هذه السيرة عن الصين والهند ومصر وفارس واليونان القديمة. غير أن هذا الموضوع برز على هيئة مشكلة عصيبة، تحتل مكان الصدارة بين المشكلات الاجتماعية والصحية على الصعيد العالمي في تاريخ قريب منذ الستينيات وتبلور الاهتمام بها في عدد من المجتمعات العربية بدءا من منتصف السبعينات قوة الدفع، على الصعيد العالمي، على ما هي عليه طوال الثمانينيات ومع بداية التسعينيات وتوزعت جهود المجتمع بين القانون الردعي والتنظير التربوي للحد من هاته الظاهرة ونعني هنا معظم مجتمعات العالم في الوقت الحاضر بين نوعين من الجهود، يطلق عليها النوع الاول اسم جهود مكافحة العرض وهي الجهود التي ترمي الى مكافحة التهريب والتصنيع والزراعة والاتجار والتوزيع والحيازة غير الشرعية للمواد المخدرة غير المشروعة ويطلق على النوع الثاني عنوان جهود خفض الطلب وهذه تشير إلى جميع السياسات والاجراءات التي تستهدف خفض أو انقاص رغبات المستهلكين وجهودهم أي المتعاطين في سبيل الحصول على المواد المخدرة إلى أدنى درجة ممكنة ويلاحظ هنا أن المخدرات سلعة كسائر السلع يخضع التعامل فيها في السوق غبر المشروعة للعوامل التي تحكم العلاقة بين العرض والطلب ومن ثم يستنتج أنه إذا قل الطلب عليها فسوف يصيبها الكساد، لذلك يدعون إلى عدم الاقتصار في مقاومتها على المكافحة في جبهة العرض فحسب، بل لابد من جهود تبذل أيضا في جبهة الطلب. وهذا هو التوجه الذي تتبناه النظريات التربوية وبعض الهيئات مثل الامم المتحدة المعنية بمشكلة المخدرات Study Summary: The problem of drug abuse and drug abuse is a long-standing issue and a future. As for the past, it reaches the dawn of social and human life, and the present extends to encompass the whole world, but the future dimension is renewed and not specific. No society has guided us through the centuries or across the levels of civilizational change, but we found between the lines of this biography what directly or indirectly predicts that dealing with material or materials updated for specific changes in the general psychological situation, or in the case of mental in particular , At the client. This biography tells us about China, India, Egypt, Persia and Ancient Greece. This issue, however, has emerged as a difficult problem that has been at the forefront of global social and health problems since the 1960s. In the mid-1970s, a number of Arab societies have emerged as the driving force behind the 1980s. With the beginning of the nineties and distributed the efforts of the community between the law of deterrence and educational theory to reduce this phenomenon and we mean most of the world's societies at present between two types of efforts The first type is called counter-supply efforts, which are aimed at combating smuggling, manufacturing, agriculture, trafficking, distribution and illegal possession of illicit narcotic substances. The second type is called demand reduction efforts. This refers to all policies and measures aimed at reducing or diminishing the desires and efforts of consumers, In order to obtain narcotic drugs to the lowest possible degree, it is noted here that drugs are a commodity as other goods are subject to dealing in the legitimate market for the factors that govern the relationship between supply and demand. He concludes that if the demand is low, it will be depressed, so they call for not only resisting the fight on the supply front, but also on the demand front. This is the approach adopted by educational theories and some bodies such as the United Nations on the problem of drugs

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية :المخدرات، مكافحة المخدرات، التصدي للمخدرات. Keywords: drugs, drug control, drug abuse.