العلامة
Volume 2, Numéro 2, Pages 355-366

وسائل إنتاج الدلالة في ضوء اللغة الواصفة -مقاربات في التحليل النحوي للنص -

الكاتب : عمر عروي .

الملخص

تعد الدلالة من أبرز ما يلتفت إليه في دراسة النص، إذ تعتبر جزءا لا يتجزأ من الدراسات اللغوية، فلا يمكن أن نتصور دراسة الشكل دون المضمون، كما لا يمكن دراسة المضمون دون الشكل، ولما كان المعنى هو أهم ما يلتفت إليه في ظل العملية التواصلية التبليغية ، فلا فائدة بلا معنى، ولا معلی بدون نسياق داخلي وخارجي بحط بدلالة الخطاب، و ممن اليقين أنه لا دلالة بلا تركيب؛ لأن الألفاظ المفردة لا يمكن أن تحقق الوظيفة الأساسية اللغة الا وهي التعبير عن مكونات الفكر، ولا يكون هذا إلا بترتيب تلك الألفاظ ترتيب معينة ضمن ترکیب بولد فيه المتكلم بين الألفاظ على وفق المعاني النفسية والمعاني النحوية اللغة الواصفة)، من هنا كانت دراستي تبحث في عملية إنتاج الدلالة، من خلال البناء النصي في كل محاولة استكناه مكنوناته وعلاقاته، وكيفية انبنائه في ضوء اللغة الواصفة العدة اللحوا، والتي تعتبر الحجر الأساس الذي تقوم عليه رحلة المعنى وتشكل الدلالة Abstract: The meaning is one of the most attention to the study of the text,it's considered as integral part of linguistic studies. We can not imagine a language study of structures without content, and neither can we study the content without structures, and since it is so important to pay attention to in the process language communication reporting, there is no benefits away from meaning nor meaning without an internal and external context that surrounds the process of speech. However, it is certain that there is no meaning without a structure; because individual words can not achieve the basic function of language, namely to convey the components of thought that is done by ordering certain linguistic

الكلمات المفتاحية

الدلالة - اللغة - التحليل - النحو