مجلة روافد للدراسات و الأبحاث العلمية في العلوم الاجتماعية والإنسانية
Volume 1, Numéro 1, Pages 167-186

دراسة فرقية في السلوك العدواني بين الممارسين والغير ممارسين للنشاط الرياضي البدني طلاب جامعة تلمسان أنموذجا

الكاتب : أسماء بن حليلم . ياسين حبال .

الملخص

الإنسان كائن اجتماعي بطبعه يقضي معظم أوقاته في جماعة يؤثر فيها ويتأثر بها، ويتحدد سلوكه الاجتماعي على أساس ما هو مقبول ومتوافق عليه في الجماعة التي ينتمي إليها الفرد. ومن السلوكات الغير مقبولة نجد السلوك العدواني الذي يعد من أكثر الاضطرابات السلوكية شيوعا بين الأفراد والمجتمعات ونظرا للانتشار المتزايد لهذا السلوك اللااجتماعي سعى الباحثون إلى البحث عن حلول للتقليل منه، ولعل أهم توصلوا إليه هو أثر النشاط البدني الرياضي على سلوك الفرد وعلى صحته النفسية والجسمية. وعليه سنحاول إلقاء الضوء على أهمية ممارسة النشاط البدني وأثره على السلوك العدواني وكذلك الكشف عن الفروق في مستوى السلوك العدواني بين الأفراد الممارسين للنشاط الرياضي البدني والأفراد غير الممارسين. وقد خلص البحث في نتائجه المتوصل إليها من خلال أدوات البحث المستعملة والمطبقة على طلاب الجامعة في مرحلة الليسانس في وجود فروق لدى طلاب الجامعة الممارسين والغير ممارسين للنشاط البدني الرياضي في مستوى السلوك العدواني لصالح الطلاب الغير الممارسين. وكذا وجود فروق لدى طلاب الجامعة الذكور الممارسين والغير ممارسين للنشاط البدني الرياضي في مستوى السلوك العدواني لصالح الطلاب الغير الممارسين في حين لا توجد فروق لدى طالبات الجامعة الممارسات والغير ممارسات للنشاط البدني الرياضي في مستوى السلوك العدواني. وبالتالي فإن ممارسة النشاط البدني الرياضي له دور كبير وفعال في خفض والتحكم في السلوك العدواني لدى الأفراد والرفع من مستوى الصحة النفسية لديهم والتخلص من القلق والضغوطات المسببة للسلوك العدواني.

الكلمات المفتاحية

السلوك العدواني؛ النشاط البدني الرياضي؛ الطالب الجامعي