دراسات وأبحاث
Volume 10, Numéro 4, Pages 1005-1011

آليات التلقين المذهبي عبر ألعاب المتصفح وصناعة الطفل ذو البعد الواحد. دراسة وصفية تحليلية لموقع ألعاب ماهر

الكاتب : غمشي الزهرة .

الملخص

ملخص: إن هذا المقال هو محاولة لإسقاط بعض افتراضات النظرية النقدية على معالم ثقافة الطفل في عصر الموجة الثالثة، فهو يسعى ومن خلال اعتماده على الدراسة الوصفية والتحليلية لموقع "ألعاب ماهر" للوقوف على آليات استدراج الطفل إلى ثقافة الإنسان ذو البعد الواحد بغية تهيئته للانخراط في مشروع المجتمع ذو البعد الواحد الذي حدثنا عنه رائد المدرسة النقدية هاربرت ماركيوز في نقده للمجتمع الصناعي والذي هو بالأساس خطوة نحو عقلنة اللاعقلانية أو العقلانية التكنولوجية بمفهوم ماركيوز. وقد خلصت هذه الدراسة إلى أن ألعاب المتصفح (ألعاب الفيديو على الخط) أضحت بالفعل فضاء لتعزيز ثقافة البعد الواحد، كما خلصت الدراسة إلى أن هذه الألعاب هي ألعاب قمعية قهرت فردانية الطفل من خلال مسايرتها لمبدأ عقلنة اللاعقلانية وتشجيع الوعي الزائف وأيضا من خلال خلقها لحاجات زائفة. Abstract: In this paper we used One of the most important hypothesis of Critical Theory to understanding children's culture in the Era of Third Wave, and how browser games indoctrinated child To prepare him to merge into One-dimensional society. Based on the theory of Herbert Marcuse" One-Dimensional Man" and the Descriptive and analytical study of "Maher Games" website, this study concluded that browser games is it an Space to promote a one-dimensional culture and for suppressing the individuality of the child by following the principle of Technological Rationality and promoting false consciousness And also by creating them for false needs.

الكلمات المفتاحية

الإنسان ذو البعد الواحد ; ألعاب المتصفح ; ثقافة الطفل ; هربرت ماركيز