مجلة دفاتر اقتصادية
Volume 10, Numéro 2, Pages 235-249

تحديد ملامح الإطار التفاعلي بين الجامعة وقطاع الأعمال ودوره في دعم التنمية الاقتصادية

الكاتب : بن موسى محمد .

الملخص

يمثل دور الجامعة في عملية التنمية الاقتصادية إحدى الوظائف الأساسية للجامعات الحديثة، فمن خلال هذا الدور يتم تهيئة الظروف المناسبة لقطاع الأعمال للاستفادة من كافة الإمكانات المادية والبشرية والعلمية بالجامعة، الأمر الذي من شأنه أن يُفعِّل العملية التنموية، ويرفع من نسقها، و يُصعِّد من وتيرتها. الجامعة يمكنها المساهمة في تفعيل القرارات التنموية بصفة جوهرية وملحوظة، وهذا الأمر لا يمكن أن يتم إلا من خلال تحديد ملامح الإطار التفاعلي بين الجامعة وقطاع الأعمال يمكِّن من توفير الآليات والمتطلبات اللازمة لتفعيل قراراته وترشيدها، بغية الارتقاء بالنسق التنموي له. إنّ العلاقة (الإطار التفاعلي) التي تربط الجامعة بسيرورة التنميّة الاقتصاديّة والتي يمثلِّها قطاع الأعمال تكون على عدة أشكال وأنماط، نذكر منها على سبيل المثال (البحوث التطبيقية والخدمات الميدانية)، (الاستشارات) و(منظومات الأعمال والمعرفة) هذه الأخيرة التي تشكل توجهاً حديثاً يمكن أن يحتويّ النمطين السابقين (البحوث التطبيقية والاستشارات). The role of the university in the process of economic development one of the basic functions of modern universities, because through this role prepared the appropriate conditions for the business sector to take advantage of all the material, human and scientific resources of the university, which would improve the development process. The university can contribute to activating the decisions development in substantial and significant , and this can be done by selecting the interactive framework between the university and the business sector, can provide with the mechanisms and requirements necessary to activate r making decisions, in order to enhance the developmental of business sector. The relationship (framework Interactive) that connects the university with progress of economic development represented by the business sector have several forms, including for example (applied research and field services, consulting, business systems and knowledge

الكلمات المفتاحية

الإطار التفاعلي ؛ الجامعة ؛ قطاع الأعمال ؛ التنمية الاقتصادية