أبوليوس
Volume 5, Numéro 2, Pages 20-31

جمالية الصورة الشعرية في بردة البوصيري

الكاتب : بشرى عبد المجيد تـاكَـفْـراست .

الملخص

يعتبر المدح النبوي من النصوص التي تتقاطع فيها عدة مجالات واهتمامات فكرية وأسلوبية، نظرا لما تحظى به من حضور تاريخي، منذ نشأة فن المدح النبوي في الشعر العربي على عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، إلى أن أصبح فنا مستقل المعالم في العصر العباسي...وقد ساعد التصوف على ذيوع وكثرة انتشاره باعتباره لونا من ألوان التعبير عن العاطفة الدينية... يرغب هذا البحث في الكشف عن جوانب الصورة الفنية، والوقوف على ما تزخر به من جماليات تؤثر في المتلقي، متخذا من قصيدة " البردة " أنموذجا. فقد وظف فيها مبدعها البوصيري كل الطاقات اللغوية، والفنية والصوتية، والدلالية للتعبير عن عشق صوفي للرسول صلى الله عليه وسلم . The prophetic praise is considered as one of the texts in which several intellectual and stylistic studies intersect, because of its historical presence since the rise of the art of poetry during the era of the Prophet, peace be upon him, until it became an independent art during the Abbasid era. Furthermore, Sufism had helped spreading it because it was an expression of religious passion. The present research aims to reveal the aspects of the artistic picture and how it affects the receiver, taking the poem "Alborda" as a sample. Albossayri, its writer, had recruited all linguistic, artistic, acoustic and significant means to express a ‘Sufi love’ to the prophet peace be upon him.

الكلمات المفتاحية

شعر التصوف ؛ الصورة الشعرية .