فتوحات
Volume 1, Numéro 1, Pages 144-165

ابن طباطبا العلوي ومفهوم الشعرية إعادة قراءة في "عيار الشعر"

الكاتب : خميسة مزيتي .

الملخص

الشعرية مفهوم يعنى بالخصوصية الأدبية، وسنحاول في هذا المقال إعادة قراءة "عيار الشعر" لابن طباطبا باعتباره كتابا في الشعرية العربية القديمة، وقد قدملنا فيه صاحبه مجموعة من المعايير التي تحكم النص الشعري، وتميزه عن باقي النصوص الأخرى. وأول مفهوم للشعرية نستشفه من تعريفه للشعر الذي ميزه عن النثر بالنظم؛ أي الوزن والقافية. ثم راح يرصد لنا مجموعة من الخصائص التي يجب أن تتوفر في النص الشعري لتكون مجتمعة الشعرية العربية. وهي: ـــــ الشعرية هي اتباع طريقة العرب في صناعة الشعر، باستخدام أدواتهم الفنية في الشكل والمضمون؛ أي على الشاعر أن يراعي التناسب بين الألفاظ والمعاني، واختيار القوافي المناسبة لها أيضا. وأن يوفق في توظيف التشبيه، وأن يحسن بناء القصيدة في المطلع والتخلص... هذا دون خلو مضمون شعره من التقاليد والمثل الأخلاقية العربية. ـــــ شعرية التناص: جعل للسرقة الشعرية قانونا يسمح للشعراء الأخذ من المعاني السابقة، لكن بذكاء. ـــــ مبدأ الصدق في الشعر: وجوب التزام الصدق الفني التصويري والصدق الأخلاقي في الشعر. ـــــ العيار ومفهوم الشعرية: العيار المتمثل في العقل (المتلقي) وموافقة الحال هو الأساس الذي تقوم عليه المعايير السابقة. فكلما اجتمعت تلك الخصائص في نص، ثم وافقت حال المتلقي فاستساغها، كنا أمام نص شعري تحكمه معايير هي الشعرية نفسها. ختاما نقول: شعرية ابن طباطبا هي شعرية عربية محافظة، قامت على عمود الشعر.

الكلمات المفتاحية

البلاغة - الشعرية - ابن طباطبا - أدبية