مجلة ميلاف للبحوث والدراسات
Volume 1, Numéro 2, Pages 111-157

ترقية القطاع السياحي كأداة لتحقيق التنمية المحلية بولاية ميلة Promoting The Tourism Sector As A Tool To Achieving The Local Development In Mila City

الكاتب : صديقي سعاد .

الملخص

الملخص : يعتبر قطاع السياحة من أهم القطاعات في الوقت الحالي نظرا لما يحققه من عوائد مالية كبيرة و لها دور أساسي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية الوطنية و المحلية ،كما تعد بديلا استراتيجيا يغنيها عن الاعتماد على مصادر الثروة الناضبة، كما أنها تساهم في التخفيف من حدة الكثير من المشاكل الاقتصادية، ولهذا تسعى إلى استخدامها للنهوض باقتصادها وتحقيقها للتوازن الإقليمي، من خلال فك العزلة عن مختلف ولاياتها و انفتاحها على بعضها البعض في سبيل تنميتها، وولاية ميلة من بين الولايات التي تتمتع بموارد سياحية هائلة يمكن استعمالها لتحقيق مزيدا من التشغيل لمختلف الأنشطة الاقتصادية وزيادة الإيرادات وخلق فرص للعمل يستفيد منها كافة أفراد المجتمع وبالتالي المشاركة في التنمية المحلية للولاية. Abstract: The tourism sector is the most important sectors of the moment ,due to the achievements of the great financial returns and they have a key role in the national economic and social development and local, is a strategic alternative to move from dependence on sources of depleted wealth ,and they also contribute to alleviate a lot of economic problems, and that is seeking to use them to promote its economy and achieve regional balance ;with decoding the isolation of the different mandates and openness to each other for the sake of development, and the state of Mila among states that have huge tourist resources can be used to make the further operation of various economic activities and increase revenues and job creation benefits all members of society and thus participate in local development of the state. .

الكلمات المفتاحية

صناعة السياحة ، موارد سياحية، الإيرادات ، فرص العمل ، تنمية محلية. tourism industry, tourism resources, revenue, employment, local development.