مجلة الحكمة للدراسات الفلسفية
Volume 1, Numéro 1, Pages 100-111

السياسي وديناميكية المشاعر الجماعية للفيلسوفة البلجيكية شانطال موف

الكاتب : نور الدين علوش .

الملخص

منذ مدة وانأ أميل في أعمالي إلى طرح مفاده: بان مجتمعاتنا عاجزة عن طرح ‏المشاكل التي تواجهها بتعبيرات سياسية . فالبحث عن حلول لهذه المشاكل لا يمكن إلا ‏ان تكون ذات طبيعة سياسية محضة وليست ذات طبيعة تقنية. هذا يفترض تعدد في ‏الرؤى للحياة المشتركة وبالتالي هذه الرؤى تحرك الصراع في مجتمعاتنا. ‏ ‏ مع نهاية التاريخ يمكن الحديث عن نهاية السياسي. أليست هذه الأطروحة مروجة ‏كثيرا في النظرية السياسية والسوسيولوجيا؟ أليس هذا ما تفترضه الأحزاب السياسية؟ ‏نعلن بان النموذج السياسي الذي يرتكز عل الصراع أصبح نسيا منسيا في مجتمعاتنا, ‏هذه الأخيرة ولجت مرحلة متقدمة من الحداثة المؤسسة على التوافق وعلى نوع من ‏‏"الراديكالية الوسطية". فأي مقاومة للإجماع تصنف في إطار تقليدي وغير صحي. ‏وبالتالي يفقد قيمته في الخطاب السياسي والاجتماعي فالأخلاق فرضت نفسها بقوة ‏وأصبحنا نقيس بها العمل الجماعي. فعوض الحديث عن ثنائية اليمين واليسار أصبحنا ‏نتحدث عن الشر والخير. ‏ فمن نتائج هذا التعويض السياسي بالأخلاق هو أن الفضاء العمومي يجد نفسه معوزا ‏بسبب غياب نقاش قوي لبدائل الهيمنة. وهذا ما يفسر قلة تعاطف المواطنين اتجاه ‏المؤسسات الديمقراطية اللبرالية. ‏

الكلمات المفتاحية

السياسي ديناميكية المشاعر شانطال موف المشاعر الجماعية الجماعة الفلسفة