العمدة في اللسانيات وتحليل الخطاب
Volume 1, Numéro 2, Pages 21-40

الضوء وتجليات العشق الصوفي في ديوان (أبجدية الروح) للشاعر عبد العزيز المقالح

الكاتب : زيد صلاح عبد الله .

الملخص

هذه الدراسة النقدية بعنوان (الضوء وتجليات العشق الصوفي في ديوان "أبجدية الروح" للشاعر عبد العزيز المقالح)، وتقوم على استنطاق خصوصية إبداعية متميزة في الديوان، تتمثل في استدعاء (الضوء) واستلهام معانيه وإيقاعاته الخاصة، التي تشغل حيزاً واسعاً من مساحة الديوان، حتى لا تكاد تخلو قصيدة من قصائده من مفردة "الضوء"، أو ما ينتمي إلى حقلها من مفردات، تعبر عن معنى الضوء ومشتقاته. لقد تناولت الممارسة النقدية التطبيقية مفردة (الضوء) ليس باعتبارها لفظاً مفرداً له معناه الظاهر والمعلوم فقط، وإنما باعتبارها عنصراً متميزاً، على المستوى التركيبي والدلالي، أو باعتبارها قيمة لها تجسيدات ثقافية وفكرية وتأويلية، تبرز أكثر بانتظام الحضور وعمقه الذي أصبح معادلاً رمزياً، تنضوي تحته أفكار الشاعر وعلاقاته ومواقفه وآماله. وقد اقتصرت الدراسة على تناول النصوص التي تستدعي بكثافة المعاني والصور المرتبطة بعالمي الضوء والتصوف وتجلياتهما الروحانية، ولها حضور واسع يتسم برمزيته الكثيفة، وحمولته الدلالية والجمالية. ونظراً للحضور الكثيف لعناصر الضوء والتصوف فإن الدراسة تتعقب تجليات الصور الضوئية الأكثر ارتباطاً بتجربة التصوف ورؤاها ومقاماتها وأحوالها بالاهتداء بأضواء منهجية من السيميائية والتأويل وتحليل الخطاب النصي.. وقد وضعت في ثلاثة محاور، المحور الأول: الضوء وتجليات العشق الصوفي، والمحور الثاني: تجليات الضوء في لوحة الحياة اليومية، والمحور الثالث: تلازم الضوء والروح.

الكلمات المفتاحية

التأويل؛ العشق؛ الرمز، الروح؛ التصوف؛ المعنى؛ التجسيد.