مجلة الدراسات والبحوث القانونية
Volume 3, Numéro 2, Pages 69-85

دور سلطة ضبط السمعي البصري في الرقابة على الإشهارات التجارية

الكاتب : بوحليط يزيد .

الملخص

يعتبر الإشهار التجاري وسيلة للتسويق والبيع هدفه إشباع رغبات المستهلك المتنوعة لأنه يزوده بالمعلومات المتعلقة بأفضل أنواع السلع والخدمات وأسعارها وكيفية الحصول عليها كما يعتبر أيضا ضرورة للمؤسسات الإقتصادية لتسويق منتوجاتها خاصة في ظل ظهور علم التسويق بمفهومه الحديث الذي يرتكز على احتياجات المستهلكين ومعرفة رغباتهم. وعليه تتمثل الحماية القانونية الوقائيّة للمستهلك في الإشهارات التّجارية باحترام الرّسالة الإشهارية للقواعد القانونيّة إضافة إلى الالتزام بالمبادئ العامة التي تسعى إلى تقييد حرية المعلن لتحقيق الحماية للطرف الضعيف وهو المستهلك، وضبط هذه الأخيرة لتتلاءم مع النصوص القانونية والتنظيمية. وهو ما قام به المشرع عن طريق استحداث هيئة إدارية مستقلة تسمى سلطة ضبط السمعي البصري بموجب القانون رقم: 14-04 يتعلق بالنشاط السمعي البصري، والتي من صلاحياتها مراقبة موضوع ومضمون الإشهارات التجارية حماية للمستهلك من الإشهارات التجارية الكاذبة أو المضللة.

الكلمات المفتاحية

الإشهار التجاري، الإشهار الكاذب، الإشهار المضلل، سلطة ضبط السمعي البصري، توجيه إعذار.