الرواق
Volume 1, Numéro 1, Pages 86-93

وضعية المهاجرين السوافة بتونس العاصمة خلال الفترة الاستعمارية 1912-1962

الكاتب : عبد القادر عزام .

الملخص

منذ ان وطأ الاستعمار الفرنسي ارض الجزائر في 5 جويلية 1830 بدأ في سياسته التوسعية ومحاولة الوصول الى كل المناطق، فكان وصوله الى وادي سوف في سنة 1852 وتم له الاستقرار النهائي في سنة 1884، وبدأ في سياساته التعسفية تحاه السكان وطبق عليهم الحكم العسكري، وهذا ما جعل العديد من السكان يفكرون في الهجرة هروبا من هذا الاحتلال الغاشم او من اجل كسب لقمة العيش التي منعهم الاستعمار بوضع يده على كل الاراضي الزراعية الخصبة وفرض الضرائب عليها، فكانت الوجهة الاقرب لهم هي تونس، ومنها لجأ السوافة الى تونس واستقروا بها ولو بشكل مؤقت من اجل العمل وكسب الرزق هناك، وتعد الدراسات في مجالات الهجرة مهمة نظرا لتعدد الجوانب التي تشملها هاته الظاهرة سواء الجانب الاقتصادي او الاجتماعي او السياسي كما سنعرف من خلال هذا البحث، ولعل من اهم الاسباب لاختياري هذا الموضوع هو اني احد ابناء هاته المنطقة، وأيضا ندرة الدراسات التارخية حول المنطقة بشكل عام وخاصة موضوع الهجرة، ولذا اخترت هاته الاشكالية : ما هي اهم المناطق التي لجأ اليها المهاجرون السوافة بتونس العاصمة، وكيف كانت اوضاعهم بتونس العاصمة ؟

الكلمات المفتاحية

المهاجرين السوافة- تونس- الاستعمار الفرنسي- التعسف- الحكم العسكري- الهجرة- اللجوء