الحوار المتوسطي
Volume 9, Numéro 2, Pages 12-31

إسهام مؤسسة الـحَـرَم في تحقيق التوازن الاجتماعي والسياسي في المغرب الحديث والمعاصر

الكاتب : محمد العمراني .

الملخص

إسهام مؤسسة الـحَـرَم في تحقيق التوازن الاجتماعي والسياسي في المغرب الحديث والمعاصر د. محمد العمراني جامعة سيدي محمد بن عبد الله، فاس. المغرب. mohamedelamrani73@yahoo.fr الملخص: تركِّز هذه الدراسة على إسهام المؤسسات الدينية التقليدية في الحد من وطأة العنف وشيوعه في المجتمع المغربي، وخصوصاً مؤسسة الـحَـرَم، التي اكتست أهمية دينية كبيرة في تاريخ المغرب، لما اضطلعت به من وظائف مهمة لمصلحة المجتمع والدولة، وذلك بإسهامها البالغ في تقنين العنف ومحاصرته، من خلال توفير اللجوء والحماية للثوار والمتمردين، والمظلومين والظالمين على حد سواء، وإشرافها على إيجاد حلول لكثير من المشاكل الاجتماعية والسياسية. لقد مَثَّل موضوع اللجوء والحماية بالـحَرم الديني مسألة شائكة ومُحرجة في الآن ذاته، سواء تعلق الأمر بحرج وُلاة الـحَرم والقيِّمين عليه، أم بحرج الدولة (المخزن) أمام أعراف الـحَرم وتشريعاته التي تمنع انتهاك حُرمته. واعتباراً لأهمية هذا الموضوع، حاولتُ الكتابة فيه، بمقاربة مفهوم الحرم، وتتبع وظيفته وتطور مساره التاريخي في المغرب الحديث والمعاصر، وإبراز دوره في الحفاظ على التوازن الاجتماعي والسياسي. الكلمات الدالة: الحرم، الزوايا، المخزن، اللجوء، الحماية. The Sanctuary and its Role in Social and Political Balance in Modern and Contemporary Morocco Abstract: This study is going to highlight the contribution of traditional religious institutions, particularly al-Haram (Sanctuary), in reducing the impact of violence and its prevalence in Moroccan society. Al-Haram institution was given a great religious significance in the history of Morocco because it played an important role in resolving many social and political conflicts such as the reduction of violence by providing asylum and protection to the rebels, the oppressed and oppressors alike. In fact, al-Haram was a holy space that must not be violated or desacralized and hence everyone must venerate al-Haram including al-Makhzen (the State). So, in addition to approaching the concept of al-Haram, my paper sheds light on its historical evolution and its role in maintaining social and political stability in modern and contemporary Morocco. Keywords :Sanctuary, Zawiya, Makhzan, Asylum, Protection.

الكلمات المفتاحية

الحرم، الزوايا، المخزن، اللجوء، الحماية