مجلة المواقف
Volume 6, Numéro 1, Pages 196-209

الهوية وسياسة الاعتراف شارل تايلور نموذجا

الكاتب : الزواوي بغوره .

الملخص

ظهر خطاب الاعتراف بالهويات الثقافية والعرقية والدينية في أمريكا الشمالية في سنوات 1960-1970، وذلك في سياق نضال الزنوج والنساء والاقليات عموما من أجل الحصول على حقوقهم، وكذلك ما قامت به دولة كندا من إجراءات سياسية للحد من النزاع اللغوي بين الفرانكفونيين والانجلوسكسون، بحيث أدى كل ذلك إلى ظهور تفكير سياسي جديد حول قيمة الجماعات والثقافات في المجال السياسي. وتتمثل الإشكالية الأساسية لهذا التفكير في الموازنة والنظر في مثل وقيم الليبرالية المتمثلة بشكل خاص في:الحرية والمساواة في الحقوق وشرعية الجماعات في الاحتفاظ بخصوصيتها وقيمها وهوياتها. فما هي المعالم الكبرى لهذا التفكير السياسي الذي أصبح يطلق عليه بالتفكير الجمعاتي (communautariste) ويدعوإلى سياسة الاعتراف؟

الكلمات المفتاحية

الهوية الثقافية؛ الهوية العرقية؛ الهوية الدينيةح الاعتراف؛ الصراع اللغوي