مجلة نور للدراسات الاقتصادية
Volume 3, Numéro 1, Pages 355-365

فعالية الأيام التكوينية في نشر روح المقاولاتية وسط الجامعة - دراسة عينة من جامعة محمد خيضر بسكرة -

الكاتب : سعودي عبد الصمد .

الملخص

الملخص: أصبحت ريادة الأعمال أو ما يعرف بالمقاولاتية من بين أهم المحاور التي تركز عليها الدول للصعود باقتصدياتها، ذلك أن توجه أفراد المجتمع نحو التفكير في إنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة يعود بالفائدة على الفرد والمجتمع والدولة بالعديد من المنافع الاقتصادية والاجتماعية. والجزائر وعلى غرار الدول الأخرى، وفي ظل أزمة انخفاض أسعار النفط، وجدت نفسها مجبرة على الاهتمام بجانب ريادة الأعمال. هذا ما دفع بالقائمين على مختلف المراكز القيادية باستحداث تخصصات جامعية تهتم بجانب المقاولاتية وتحفز الطلبة على انشاء مشاريع صغيرة ومتوسطة. ولكن الأمر لم يتوقف عن الطلبة بل تعداه إلى الأستاذة الجامعيين، حيث عملت على تشجيع شريحة الأستاذة الجامعيين الحاليين والمستقبليين (طلبة الدكتوراه) على الاهتمام بهذا الجانب وتنمية الحس المقاولاتي لديهم. ولأجل ذلك عملت المؤسسات الجامعية على تخصيص أيام تكوينية في ريادة الأعمال موجهة لهذه الفئة. وجاءت هذه الدراسة من أجل التعرف على مدى فعالية الأيام التكوينية التي اعتمدها دور المقاولاتية في نشر روح المقاولاتية لدى الأستاذ الجامعي وطلبة الدكتوراه. وذلك من خلال الإجابة على الإشكالية التالية: ما مدى فعالية الأيام التكوينية التي اعتمدتها دور المقاولاتية في نشر روح المقاولاتية لدى الأستاذة الجامعيين وطلبة الدكتوراه في الجزائر؟ وللإجابة على الاشكالية الرئيسية وفرضياتها الفرعية تم تقسيم الدراسة إلى جزأين: جزء نظري يتناول العناصر الأساسية المتعلقة بروح المقاولاتية أين تم معالجتها بالاعتماد على المنهج الوصفي التحليلي، لننتقل إلى الجانب التطبيقي الذي كان على عينة من المستفيدين من هذه الأيام في جامعة محمد خيضر –بسكرة- (الجزائر). وقد تم الاعتماد على أداة الاستمارة كمصدر لجمع البيانات حيث تم توزيع 50 استمارة وتم استرجاعها بالكامل لتحلل ببرنامج SPSS. وقد خلصت الدراسة إلى جملة من النتائج النظرية والتطبيقية تتلخص أساسا في أهمية نشر روح المقاولاتية في المجتمع نظرا لأهمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في استدامة اقتصاديات الدولة الجزائرية وتحررها من التبعية لقطاع المحروقات عموما. واهمية ذلك بالنسبة للأستاذ الجامعي على وجه الخصوص. حيث أكدت عينة الدراسة على استفادتهم من الأيام التكوينية وساعدتهم في التفكير بجدية في استحداث مشاريع خاصة بهم. Astract: It is argued that the tendency of individuals to establish small and medium enterprises will bring socio-economic benefits of both local communities and nations. Consequently, entrepreneurship has become one of the most important factors to enhance economic conditions in many countries around the world including Algeria. Due to oil prices declining, Algeria became forced to put entrepreneurship on first priorities plans. This prompted the leaders in various positions in tertiary education instituations to find research fields concerning entrepreneurship as well encourage students to establish small and medium enterprises. Moreover, Phd students are motivated by their supervisors to make great interests and to conduct solid scientific projects in this area of research. Eventually, training programs regardling entrepreneurship have been allocated to these students in some universities in Algeria. This study aimes to examine the effectiveness of the formative days adopted by the entrepreneurship houses in spreading the entrepreneurial spirit of both professor and Ph.D students through answering the following question: What is the effectiveness of the formative days adopted by the houses of entrepreneurship in spreading the entrepreneurial spirit of the university professors and Ph.D students in Algeria? By investigating the main problem and sub-hypotheses, this study divided into two main parts. The first focuses on review of literature realted to entrepreneurship and the the second illustrates the methodology and results discussion. The data was collected using a questionnaire from 50 professor and Ph.D students in Mohammad Kheidar University, Biskra, Algeria and was analysed using SPSS to predict and estimate the relationships between the study’s constructs The findings indicated that spreading the entrepreneurship spirit has significant effects on local community as well as the positive impacts of small and medium enterprises on the sustainability of the Algerian's economy and its liberation from dependence on the hydrocarbons sector. Furthermore, there is considerable influences of this trend on professor, particularly, in university where the sample of the study confirmed their benefits from the formative days and helped them to think seriously in the development of their own projects.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الأيام التكوينية؛ المقاولاتية؛ روح المقاولاتية. Key words: Formative days; Entrepreneurship; Entrepreneurial Spirit.