مجلة الباحث للدراسات الأكاديمية
Volume 2, Numéro 2, Pages 323-340

بورصة الأوراق المالية ودورها في ازمة الرهن العقاري في الولايات المتحدة الامريكية

الكاتب : محمد لمين مسعودي .

الملخص

في أواخر سنة 2007 وبداية 2008 ضرب الولايات المتحدة الامريكية زلزال مالي عنيف، وقد وجهت اصابع الاتهام إلى البنوك باعتبارها المتسبب في ذلك باعتمادها تقنيات وعمليات بنكية غير محترزة. وقد كان من بين الاوائل المتأثرين بهذه الصدمة هي البورصة التي سقطت سقوطا حرا، وقد خسر المستثمرون فيها مبالغ ضخمة قدرت بترليونات الدولارات. وقد تناولت في الدراسة بورصة الاوراق المالية بالتعريف والنشأة والتطور، كما بينت اهمية البورصة الاقتصادية باعتبارها جهاز ترموميتر لقياس اقتصاديات الدول. كما تناولت في المبحث الثاني دور البورصة في هذه الازمة، وقد بينت بأنها هي كذلك شاركت في خلق وتأجيج ازمة الرهن العقاري نتيجة عدم ضبط التداول بها، وترك الحرية المطلقة للفاعلين في البورصة والذين اجتهدوا في خلق هندسة مالية جديدة ادت إلى خلق الفقاعة العقارية التي انفجرت بمجرد انتشار اخبار توقف المقترضين عن دفع اقساطهم الشهرية. وقد انتهيت في الخاتمة إلى ان بذور فناء النظام الرأسمالي هو الحرية المطلقة التي ينادي بها ويعتبرها ركيزة أساسية فيه. فالحل لأزمات النظام الرأسمالي هو كبح جماح الحرية المطلقة، وذلك بفرض الدولة لرقابتها على مؤسساتها الاساسية ومن بينها البورصة، فيجب فرض رقابة صارمة عليها وذلك بفرض قوانين صارمة، ولجان لمراقبة مدى تطبيق تلك القوانين.

الكلمات المفتاحية

البورصة - الأوراق المالية - الرهن العقاري - الأسواق المالية - الهندسة المالية.