أفكار وآفاق
Volume 5, Numéro 10, Pages 09-33

مفهوم المجتمع المدني والدولة المدنية في التجربة الغربية والتجربة العربية: الجذور التاريخية لهاذين المفهومين ومحاولات تأصيلهما

الكاتب : بصيري جمال . بوسنه محمود .

الملخص

ملخص تناولنا بالدراسة في هذه الورقة أصل ودلالة مفهومي المجتمع المدني والدولة المدنية. وتبين لنا بصورة واضحة من خلال تحليل التراكم المعرفي حول هاتين المفهومين أنه يوجد ارتباط وثيق بينهما، إذ يرتكز تحليل أصل وناسليه كل مفهوم على الآخر، وأن دلالتهما مرتبطة بالتطور الاجتماعي والسياسي والفكري للبلدان الغربية. مع العلم أن بداية استخدامهما في التحليل الاجتماعي كان خلال القرن السابع عشر مع فلاسفة العقد الاجتماعي ثم عاودا الظهور لاحقا مع فلاسفة الأخلاق وفلاسفة الفكر الحديث والفكر المعاصر. والجدير بالذكر، هو أنه في كل مرة كانتا تظهران بمعان جديدة تتناسب مع طبيعة التطور الذي عرفته البلدان الغربية في مختلف المراحل التاريخية التي مرت بها. أما فيما يخص واقع المفهومين في البلدان العربية فهو مختلف تماما، إذ أن استخداماتهما في مجالات الفكر والممارسة السياسية والاجتماعية تعتبر حديثة العهد وغير متجذرة. فلقد تم في البداية استخدام مفهوم المجتمع المدني كأداة فهم وتحليل مع أواسط ثمانينات القرن الفارط، ثم كان الدور على مفهوم الدولة المدنية مع نهاية العقد الأول من القرن الحالي، حيث أستُخدم كهدف تطمح الوصول إليه هذه البلدان. والجدير بالذكر هو أن عملية إدخال المفهومين كان في خضم ديناميكية تحولات عميقة من مختلف الجوانب كانت تمر بها منطقة البلدان العربية. ولهذا عمل المفكرون العرب على تقديم العديد من المحاولات الفكرية الجادة لتأصيل المفهومين في واقع الفكر والممارسة السياسية العربيين؛ وقد انقسموا إلى قسمين بين مؤيد لصلاحية استخدامهما ومتحفظ عن ذلك. وناقشنا في هذه الرقة أيضا إشكالية الجمعيات التي يتكون منها ما هو معروف في البلدان العربية بالمجتمع الأهلي (الزوايا، العروش...) من حيث مكانتها ومدى قدرتها على لعب أدوار هامة في تقدم المجتمعات العربية نحو الديمقراطية والمواطنة.

الكلمات المفتاحية

المجتمع المدني ؛ الدولة المدنية ؛ الفكر الغربي ؛ الفكر العربي