مجلة علوم اللغة العربية وآدابها
Volume 9, Numéro 1, Pages 340-353

تمظهرات الخطاب الديني الأصولي في رواية " الغيث " لمحمد ساري

الكاتب : موسى كراد .

الملخص

حظي الخطــاب الــديني بتوظيــف مكثــف فــي الروايــة الجزائرية الحديثة، وذلك لأنــه يعكــس الثقافــة ويصــور المنظومــة الفكريــة للمجتمــع، مــن هــذا المنطلــق جــاءت دراستنا للبحث في أشكال تمظهرات الخطاب الديني الأصولي فـي الروايــــــــة الجزائــــــــــرية الحديــــــــــــــثة، متخـذا من روايـة " الغيث " للروائـي "محمد ساري " أنموذجـا، لأنهـا شكلت مرحلـة متطورة في الكتابة الروائية الجزائرية، والظرف السياسي والاجتماعي للبلاد، حيث تطرق ساري في روايته إلى ظاهرة "الخطاب الديني الأصولي" الذي برز في الثمانينات وما صاحبه من انهيار في المفاهيم والإيديولوجيات الوطنية والاشتراكية التي سادت في العشريتين الأولتين بعد الاستقلال وكيف اندمج بطل الرواية في الجماعات الإسلامية التي احتلت المساجد وكفرت المجتمع، وكيف ظهرت خطابات جديدة منتقدة للمجتمع وتنكر كل الإيجابيات الموجودة فيه، حيث نكتشف في الحوار الذي جمع البطل بأحد المجاهدين أنه ينكر التضحيات التي قدمها المجاهدون كما ينكر على الشهداء صفة الشهادة فيقول إنهم حاربوا من أجل الأرض والتراب ولم يحاربوا من أجل الدين. لذلك سنحاول الوقوف على الخطـاب الـديني الأصولي فـي هذه الروايـة وآلياتـه وخصائصـه، وتحليـل دوالـه وملفوظاتـه، موضـحين أشـكاله التـي ظهـر بهـا فـي الأحـداث وكيف تفاعلت معه شخصيات الرواية

الكلمات المفتاحية

تمظهرات؛ الخطاب الديني الأصولي ؛ رواية ؛ الغيث؛ محمد ساري