مجلة العلوم الاقتصادية وعلوم التسيير
Volume 13, Numéro 13, Pages 201-228

آليات المفاضلة بين النماذج في التنبؤ بحجم المبيعات (الاختيار بين نموذج الانحدار ونموذج السلاسل الزمنية في التنبؤ)، دراسة حالة : مؤسسة ملبنة الحضنة بالمسيلة.

الكاتب : عاشور بدار .

الملخص

يعد التنبؤ الحجر الأساس في الكثير من العمليات الإدارية أو كلها، ومن أبرز الوظائف و أسبقها حاجة للتنبؤ نجد إدارة المبيعات و التي تحتاج إلى تنبؤات حول المبيعات ، لهذا الغرض يتاح لإدارة المبيعات مجموعة من الأساليب الكيفية والكمية ، الأساليب الكيفية عموما تعبر عن تخمينات بعيدة نوعا ما عن الدقة، في حين أن الأساليب الكمية تعتمد على الجانب الرقمي الكمي البحت، من أبرز الأساليب الكمية المتاحة لإدارة المبيعات نجد نماذج الانحدار و التي تعتبر المبيعات تابع لمتغير أو متغيرات مستقلة، ونماذج السلاسل الزمنية و التي تعتمد على استقراء المبيعات على أنها سلسلة زمنية تخضع لجميع التحاليل التي يمكن أن تطبق على مختلف السلاسل الزمنية، في هذه الورقات سنحاول البحث في أي الأسلوبين أفضل في تقدير حجم المبيعات ومن خلال مجموعة من المعايير والتي من خلالها سنحاول الخروج بحكم حول أي النموذجين أنسب للتنبؤ بحجم المبيعات.

الكلمات المفتاحية

المبيعات، نموذج الانحدار، نموذج السلاسل الزمنية